جرش: تفريغ مادة الزيبار في محطة تنقية عمامة يهدد عملها

تم نشره في الجمعة 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش– تسببت صهاريج النضح التي تنقل مادة الزيبار وتفرغها في محطة عمامة أو مناهل الصرف الصحي، إلى إلحاق ضرر كبير بمحطة التنقية، لا سيما وأن المادة تقتل البكتيريا التي تستخدم في تنقية المياه العادمة، وفق مدير مياه محافظتي جرش وعجلون المهندس منتصر المومني.
وقال المومني إن تفريغ الزيبار في المناهل أو المحطة يتم بطرق غير قانونية وفي ساعات متأخرة من الليل، وهذه من أكبر المخالفات التي ترتكب وتلحق ضررا كبيرا في محطة عمامة وهي أكبر وأحدث محطة تنقية في جرش.
وأوضح أن جميع معاصر جرش وعددها 14 معصرة تعمل في هذا الوقت، الذي يعد وقت الذروة لهم، إذ تخرج مادة الزيبار وهي من المواد السائلة الناتجة عن عصر الزيتون، ويجب أن تفرغ في حفر مصمتة ومن ثم نقلها باستخدام صهاريج النضح إلى مكب الإكيدر في لواء الرمثا، والمكب مهيأ لاستقبال هذه المخلفات والتعامل معها أما محطة التنقية فهي غير مهيأ لهذه المخلفات، ويسهم دخول هذه المواد للمحطة بإلحاق الضرر فيها وتعطل عملها ويتطلب أعمال صيانة ومعالجة مكلفة جدا.
وأهاب المومني بالشرطة البيئية لضرورة مراقبة هذه المخالفات والحد منها وتتبعها بالشكل الصحيح، خاصة وأن المياه قامت بمخاطبة محافظ جرش، الذي بادر بتوجيه عقوبات منها الحبس والتوقيع على كفالات، ولكن دون جدوى وهم يقومون لغاية الآن بتفريغ الزيبار في محطة عمامة وفي مناهل الصرف الصحي للمنازل.
ودعا إلى التشديد على أصحاب المعاصر لإلزام الصهاريج بضرورة تفريغ الحمولات في مكب الإكيدر وتحمل تكاليف النقل، للحد من الضرر الذي لحق بمحطة تنقية عمامة.
وأوضح أن أصحاب الصهاريج ينقلون كذلك الدماء ومخلفات الذبحيات من المسالخ ومخلفات محال الحجر وجميعها مخلفات لا تتعامل معها المحطة بأي شكل ويجب أن توقف هذه الأخطاء البشرية التي تلحق الضرر بآلاف المشتركين بشبكة الصرف الصحي ويستخدمون محطة عمامة وتوخر عمل مئات الصهاريج التي تفرغ يوميا حمولتها فيها.
وقال المومني إن محطة تنقية عمامة بلغت تكلفتها ملايين الدنانير وقد تم تشغيلها قبل نحو 4 سنوات وطاقتها التشغيلية مرتفعة فيجب أن تكون مسؤولية الحفاظ عليها مشتركة ما بين جميع الأطراف وخاصة أصحاب الصهاريج المستفيدين من هذه المحطة.
وأضاف المومني أن هذه المخلفات تحتوي كذلك على الزيوت، التي تقتل البكتيريا التي تعمل على تنقية مياه الصرف الصحي في محطة عمامة، موضحا أن أي عطل في المحطة يؤخر العمل فيها، ويحتاج إلى أسابيع للعمل على صيانتها وتنظيفها وهو بحاجة إلى جهد وتكاليف مالية وفرق وفنيين لتنظيف المحطة.

التعليق