هدف ميسي الملغى يسيطر على عناوين الصحف الإسبانية

تم نشره في الثلاثاء 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 01:00 صباحاً
  • نجم برشلونة ليونيل ميسي - (أرشيفية)

مدن - ركزت الصحف الإسبانية الصادرة أمس الاثنين على الهدف الذي سجله ميسي في مرمى فالنسيا دون أن يحتسبه الحكم، فيما وصفت بعضها الأمر بـ"فضيحة" تحكيمية نظرا لأن الهدف تجاوز خط المرمى فعليا.
واختارت صحيفة "ماركا" من "هناك فوضى.. وهناك ليغا" عنوانا لها وأرفقته بصورة للهدف الذي تجاوز خط المرمى بشكل واضح، مشيرة في عنوان فرعي إلى أن الحكم، إغليسياس فيانوفا، لم يحتسب هدفا لميسي اجتاز خط المرمى بالفعل.
وأضافت "مباراة كبرى بين المتصدرين" تعود بالنفع على ريال مدريد وأتلتيكو، في إشارة إلى أن برشلونة يتصدر الليغا بثماني نقاط عن فريقي العاصمة، بينما يحتل فالنسيا الوصافة بفارق أربع نقاط عن قطبي مدريد.
وتطرقت الصحيفة في غلافها أيضا إلى أن الويلزي غاريث بايل يستعد للعب مع الملكي في بطولة الكأس.
أما "أس" فجاء عنوانها كالتالي "جدل وليغا" بينما أشارت في عنوانها الفرعي إلى أن الحكم لم يحتسب هدفا لميسي وهو ما يحيي الجدل حول استخدام تقنية التحيكم بالفيديو.
ونشرت الصحيفة تصريحات لمدرب "برسا"، إرنستو فالفيردي، قال فيها "الهدف مثير للجدل ولكننا لم نفقد تركيزنا" كما وضعت ترتيب أول ستة مراكز بالليغا.
فيما وصفت "الموندو ديبورتيفو" الأمر بـ"فضيحة أخرى" وأشارت في عنوانها الفرعي "بعد عشرة أشهر من خطأ فيامارين، لم يتم احتساب هدف لميسي"، في إشارة إلى عدم احتساب هدف للبرسا بعد أن تجاوز خط المرمى في مباراة الفريق أمام ريال بيتيس على ملعب "بينيتو فيامارين" الموسم الماضي.
وأضافت أن برشلونة المتصدر تفوق على فالنسيا وأن يوردي ألبا أدرك التعادل للكاتالوني بعد تمريرة رائعة من "البرغوث".
وأبرزت "سبورت": "لن يقدروا على برشلونة حتى بهذه الطريقة " وأرفقتها بصورة للهدف الذي تجاوز خط المرمى دون احتسابه، مبينة "سرقة تحكيمية وهدف رائع من ألبا".
وأضافت أن الحكم ومساعده لم يحتسبا هدفا صحيحا لميسي رغم تجاوز الكرة لخط المرمى، كما أكدت أن الفريق الكاتالوني أثبت جدارته وتعادل ليواصل حصد النقاط في صدارته لليغا.
وتطرقت سبورت في غلافها إلى ضيق إدارة ريال مدريد من طريقة لعب الفريق وبدء الحديث عن إمكانية رحيل مدرب الملكي، زين الدين زيدان. -(إفي)

التعليق