‘‘مسار الخير‘‘ تواصل إنشاء مخابز ‘‘خيرية‘‘ دعما للمحتاجين

تم نشره في الجمعة 15 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • جانب من المخابز التي أنشاتها مبادرة "مسار الخير"-(من المصدر)

عمان- الغد- استكمالاً للأعمال الخيرية التي تقدمها مبادرة "مسار الخير"، بهدف الوصول إلى كل منطقة من محافظات المملكة، وتقديم يد العون للمحتاجين فيها، قامت مؤخراً السيدات الداعمات للمبادرة بتنفيذ مشروع جديد لخدمة سيدات المجتمع، وهو عبارة عن تجهيز مخبز لشقيقتين في لواء عي بمحافظة الكرك، والذي من خلاله يتم إعالة تلك السيدات ومساعدة آخرين من المنطقة ذاتها.
وكان المتطوعون في المبادرة قد قاموا بمساعدة سيدات أخريات بتنفيذ مشروع مخبز كذلك في غور المزرعة على الطريق العام، وتستفيد منه سيدتان أرملتان، اعتادتا منذ سنوات الخبز على الحطب بواسطة فرن حجري لتدبير معيشتهما من خلال بيع كمية من الخبز الذي تنتجانه كل صباح من هذا الفرن قديم الطراز.
وكانت السيدتان اللتان تم تقديم المشروع لهما في لواء عي قد نشأتا يتيمتين ولا معيل لهما، مع عدم وجود أي موارد داعمة لهما لتدبر أمور حياتهما من خلال مشروع خاص بهما والاعتماد على ما تنتجانه من كمية ولو قليلة من خبز القمح الذي ترغبه كثير من الأسر في محيط منطقتهما، إلى أن قام المتطوعون في مبادرة "مسار الخير" بالوصول إلى تلك الشقيقتين والإسراع في تأمين التبرعات اللازمة لتوفير مشروع المخبز لهما، ليعيل أكثر من عائلة في المنطقة.
كما كانت السيدتان، وبسبب اعتماد الطريقة القديمة في الخبز وعدم امتلاك المعدات اللازمة، فإن إنتاجهما لا يزيد على مائة الى مائة وخمسين رغيفا يوميا، وهي كمية لا تكاد تكون كافية لمساعدتهما على تدبير أمور الحياة وتوفير كميات أكبر للبيع، الأمر الذي تطلب تدخل أهل الخير والمحسنين للمساعدة وتقديم العون.
وفي هذا الصدد، تقدمت مبادرة "مسار الخير" بدعم من مجموعة سيدات محسنات بالعمل على تجهيز المعدات والأدوات اللازمة لإنشاء مخبز متكامل لهاتين الشقيقتين ودعمهما بكمية من الطحين على أن يخصص جزء من الإنتاج لبيع الخبز على مجموعة من الأسر المحتاجة في المنطقة بالمجان من خلال جمعية "عي" الخيرية التي ستتولى الإشراف على تحديد الأسر المحتاجة وتخصيص كمية الخبز ولإيصالها لها.
وكانت "مسار الخير" افتتحت في وقت سابق مشروع مخبز "النميرة" في منطقة غور المزرعة لصالح مجموعة من النساء الأرامل، ويختص بخبز الطابون والشراك، وبدعم من سيدات مجتمع محسنات ونادي انرويل بترا، وقاموا بتجهيزه بالمعدات والمستلزمات وتوفير جميع المواد اللازمة للعمل. وتعتزم مبادرة "مسار الخير"، مطلع العام المقبل، إنشاء مخبز في إحدى قرى محافظة الطفيلة، وبصدد إنشاء مخابز عدة في قرى ومحافظات المملكة، كما قدمت الحملة مساعدات عدة للقرى والمناطق النائية، بدءا من منطقة البربيطة في محافظة الطفيلة، ومناطق أخرى عدة في شمال ووسط وجنوب المملكة وبواديها.

التعليق