وزير الصحة: أعداد المصابين بالأنفلونزا الموسمية ضمن المعدل الطبيعي

تم نشره في السبت 16 كانون الأول / ديسمبر 2017. 05:48 مـساءً
  • وزير الصحة د.محمود الشياب (أرشيفية)

معان– تفقد وزير الصحة الدكتور محمود الشياب اليوم السبت المرضى المصابين بالأنفلونزا الموسمية الراقدين على أسرة الشفاء بمستشفى معان الحكومي ومستشفى الملكة رانيا العبدالله بالبترا.

وقال الدكتور الشياب لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم السبت، إن الزيارة تأتي في سياق الاطمئنان على صحة المرضى المصابين بمرض الانفلونزا الموسمية وأن جميع الحالات الموجودة قيد العلاج، وهي بحال جيد ومطمئن جدا.

وأضاف ان هذا المرض موسمي يبدأ بالانتشار عادة في شهر أيلول وينتهي في شهر آذار من كل عام، وأن أعداد المصابين هي ضمن المعدل الطبيعي، وأن الانفلونزا الموسمية لا تقتصر على منطقة معينة بل توجد في مختلف المناطق وحتى في دول الجوار، وأن غالبية الحالات المصابة بهذا المرض بسيطة وتتماثل للشفاء، مشيرا إلى أن وزارة الصحة توفر العلاج لهذا المرض في كافة مستشفياتها ومراكزها الصحية.

ودعا المواطنين للالتزام بطرق الوقاية الصحية السليمة وعدم استعمال المواد المشتركة مع أشخاص آخرين وغسل الأيدي وعدم التواجد في الأماكن المزدحمة لفترات طويلة وعدم الاختلاط بالمرضى المصابين إلى جانب اتباع الإرشادات الصحية والوقائية التي تقدمها وزارة الصحة، وضرورة مراجعة أقرب مركز صحي في حال الاشتباه بالإصابة لتلقي العلاج المناسب.

وأضاف ان هذا الانفلونزا الموسمية تسبب مضاعفات خصوصا لدى المصابين بأمراض مزمنة مثل أمراض القلب والرئتين وفئات الأطفال والحوامل، وأن تلك الفئات عادة ما تكون معرضة للإصابة أكثر من غيرها، مشددا على ضرورة مراجعة الطبيب في حال الاشتباه بذلك المرض.

واستمع الدكتور الشياب إلى مطالب مواطني معان واحتياجاتهم في القطاع الطبي وان الوزارة ستلبي ما امكن منها.

وتفقد وزير الصحة يرافقه محافظ معان حسني الشياب ومدير صحة محافظة معان الدكتور تيسير كريشان ومدير مستشفى معان الدكتور وليد الرواد؛ واقع الخدمات الصحية في مركز صحي الجفر، واستمع إلى مطالب واحتياجات مواطني الجفر.

التعليق