العراق: لا معلومات بشان اعتقال البغدادي.. وخبير امني ينفي المعلومة

تم نشره في الاثنين 16 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً
  • زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي- (أرشيفية)

صادق العراقي

 

بغداد- اكد العراق انه لا يملك أي معلومات بشان اعتقال زعيم تنظيم داعش ابو بكر البغدادي من قبل قوات امريكية في سورية.

وقالت مصادر امنية لـ ( الغد) ان العراق "لا يملك أي معلومات بشان اعتقال قوات امريكية لزعيم تنظيم داعش الارهابي المدعو ابو بكر البغدادي في احدى القواعد الامريكية".

واشار المصادر ان "البغدادي مطلوبا دوليا وان التحالف الدولي والقوات العراقية وضع هذا الشخص في مقدمة الاهداف التي يجب تحقيقها ، وهذة الامر ليس ببعيد".

واضاف المصدر ل ( الغد) ان "خلايا استخباراتية في العراق تتبع حركات هذا الشخص ، وانها تملك معلومات لايمكن الافساح عنها حاليا".

من جهة اخرى، نفى أستاذ الأمن القومي في جامعة النهرين ببغداد حسين علاوي صحة هذه التقارير، مؤكدا أنها "تندرج ضمن التسابق بين الجهات الاستخبارية لتحقيق بروباغندا معينة".

وقال علاوي إن "هذه المعلومات ليس فيها مصدر موثوق وهي مرتبطة بالصراع المعلوماتي والتسابق الكبير حول رأس البغدادي، إذ أن الوكالات وبعض الجهات الاستخبارية تتسابق من خلال تسريب المعلومات في إطار بروباغندا تهدف الى التشويش وليس كشف الحقيقة بغرض لفت النظر عن هذه القضية أو تلك أو للتمويه مثلا"، مضيفا إن "الصورة غير موثقة حول القاء القبض على البغدادي بصورة تامة".

واضاف استاذ الامن القومي حسين علاوي أن هذا المعلومة بشان اعتقال البغدادي تشير الى "مغالطات لعدم وجود قاعدة أمريكية في سوريا، إذ أن القواعد الموجودة هناك هي قواعد تكتيكية لتدريب القوات المدعومة من التحالف الذي تقوده واشنطن".

ونفى التحالف الدولي الذي تتزعمه واشنطن، الاثنين، انباء اعتقاله زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

وقال مكتب الشؤون العامة التابع للتحالف الدولي، في معرض رده على سؤال حول صحة تقارير تشير لاعتقال البغدادي إن "هذه الأنباء للأسف غير صحيحة"، مؤكدا ان "التحالف لا يعرف حتى الآن موقع تواجد الإرهابي المعروف بأبو بكر البغدادي".

واضاف ضمن اجابته "كونوا متأكدين بأنه إذا عُرف مكانه فإنه سيكون مقتولا، أو محتجزا، بانتظار محاكمته بتهم جرائم حرب".

التعليق