ترامب يعلن استراتيجيته الجديدة للأمن القومي

تم نشره في الاثنين 18 كانون الأول / ديسمبر 2017. 09:54 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 18 كانون الأول / ديسمبر 2017. 10:35 مـساءً
  • الرئيس الأميركي دونالد ترامب

واشنطن- أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين ملامح استراتيجية جديدة للأمن القومي الأميركي تشمل التعامل مع الصين وروسيا كقوتين منافستين، ومواجهة الأنظمة "المارقة" والتهديدات الإرهابية.

وألقى ترامب خطابا شدد فيه على الوفاء بوعوده الانتخابية بأن تصبح "أميركا عظيمة من جديد" وأن تكون "أميركا أولا".

وأشار ترامب إلى أن إدارته فرضت عقوبات على الحرس الثوري الإيراني، مضيفا أنه رفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي الذي تم توقيعه في 2015.

وأشاد الرئيس بما قام به التحالف الدولي ضد داعش في الفترة الأخيرة قائلا: "قمنا بإلحاق الهزائم بداعش الواحدة بعد الأخرى ... التحالف ضد داعش استعاد تقريبا 100 بالمئة من الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق وسورية".

وتواجه الولايات المتحدة "أنظمة مارقة" و"قوى منافسة مثل روسيا والصين"، حسب ترامب.

وأكد الرئيس أن استراتيجية الأمن القومي الجديدة "تعزز المصالح الوطنية الحيوية".

وأشار إلى وعده الانتخابي الخاص ببناء جدار على الحدود مع المكسيك بهدف الحد من الهجرة غير الشرعية.

وشدد على أهمية تعديل السياسات والتشريعات المتعلقة ببرامج الهجرة إلى الولايات المتحدة.

وتدعو الاستراتيجية الجددة إلى ما وصفته بـ"مواجهة وهزيمة الإرهاب الإسلامي المتشدد وأيديولوجيته ومنع انتشاره في الولايات المتحدة".

وأكد الرئيس الأميركي أهمية دعم الاقتصاد الأميركي عبر إجراءات من بينها "تخفيض الضرائب وإلغاء التشريعات واللوائح غير الضرورية وتبني تجارة مبنية على الإنصاف والفرص المتكافئة".(الحرة)

التعليق