الطفيلة.. ترجيح سبب تلوث مياه نبع ‘‘'لحظة‘‘ بوجود مادة ‘‘الجفت‘‘

تم نشره في الأربعاء 10 كانون الثاني / يناير 2018. 07:20 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 10 كانون الثاني / يناير 2018. 07:37 مـساءً
  • نبع مياه لحظة في الرشادية جنوب الطفيلة- من المصدر

فيصل القطامين

الطفيلة- رجحت جهات الرقابة الصحية والبيئية في مديرية صحة الطفيلة بأن يكون سبب تلوث مياه نبع ''لحظة'' في منطقة الرشادية، يعود إلى وجود مادة الجفت ''مخلفات الزيتون'' بعد عصره والتي تعود لشركة مصانع الاسمنت لافارج  المستخدمة في أفران الشركة لغايات التشغيل كجزء من العديد من المكونات كمحروقات بديلة للمحروقات النفطية .
ورجحت مصادر في المديرية أن تكون تلك المادة السبب في تغير طعم ولون مياه النبع التي أصبحت صفراء لدرجة عدم تقبل المواشي شربها.
ولفتت المصادر أن الكشف الحسي ببن آثار لمادة الجفت التي تحللت بفعل الأمطار والتي هطلت مؤخرا قد تكون تسربت إلى المصادر المغذية لنبع لحظة بالرغم من بعدها عن نبع الماء لأكثر من  1500 متر.
وأشارت المصادر إلى أخذ عينات من مياه النبع وتحويلها إلى المختبرات المركزية في عمان للوقوف على الأسباب الحقيقية للتلوث الطارىء مؤكدا أن أغلب الينابيع تكاد تكون غير صالحة للشرب بسبب عدم خضوعها للتعقيم باستخدام مواد معقمة مرجحا ظهور نتائج الفحوص المخبرية خلال 24 ساعة .

وكانت قد دعت مديرية الصحة في الطفيلة المواطنين ومربي المواشي إلى عدم استخدام مياه نبع ''لحظة'' بسبب عكورة وتغير طعم مياهها.

التعليق