جرش: 8 ملايين دولار منحة فرنسية لتطوير وسط المدينة الأثري

تم نشره في السبت 13 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • سياح يزورون مدينة جرش الأثرية -(أرشيفية- تصوير: محمد أبو غوش)

صابرين الطعيمات

جرش- حصلت مدينة جرش على منحة فرنسية بقيمة 8 ملايين دولار لصيانة وتطوير وسط المدينة خاصة السوق العتيق، وفق رئيس البلدية الدكتور علي قوقزة.
وقال قوقزة إن هذه المنحة حصلت عليها البلدية بجهود مضنية وعلى مدار سنوات طويلة، ومن خلال المخاطبات ودعوة السفير الفرنسي عدة مرات، وتنظيم جولات سياحية له في جرش، ومن ثم الحصول على منحة التنقيب الفرنسية في الحمامات الشرقية واستخراج تماثيل وقطع أثرية ذات قيمة ونادرة.
وأوضح أن هذه المنحة ستسهم في تطوير وسط المدينة الأثري، وتطوير السوق العتيق والبيوت التراثية القديمة، والتي ستكون ضرورية وقيمة في عملية ربط المدينة الأثرية بالحضرية، سيما وأن هذه المعالم هي أثرية وتاريخية وتجذب السياح إلى المدينة الحضرية.
وقال قوقزة إن البلدية نفذت مشروع الإنارة في السوق العتيق بطريقة فنية وهندسية، من خلال إنارة معلقة في الهواء وعلى جسور وتتناسب مع عمر السوق وتاريخه وصفة الاستخدام، وهو جزء من مشروع صيانة وتطوير السوق، سيتم  بالتعاون مع مديرية سياحة جرش والوكالة الألمانية، ومن المتوقع أن يتم رصد 600 ألف دينار له.
وكانت البلدية قد اوقفت منذ 3 سنوات ترخيص المحال التجارية بهذه المنطقة، إلا فيما يتوافق مع خطة تطوير وصيانة وترميم السوق، وتحويل هذه المحال لبيع التحف والمواد التراثية التي تتناسب مع طبيعة وعمر وتاريخ هذه المباني التراثية.
ووفق قوقزة، فإن العمل يتطلب استملاك خرابات قديمة وترميمها وتحويل بعض البيوت التراثية إلى متحف ووضع سقف بلاستيكي شفاف يسمح بدخول الضوء لها بشكل واضح.
إلى ذلك، قال مدير سياحة جرش الدكتور بسام توبات إن وزارة السياحة طرحت مؤخرا مشروع دراسات لصيانة وتطوير وترميم السوق العتيق في جرش بقمية لا تقل عن 50 الف دينار.
وأوضح أن الشركات والخبراء يقومون الآن بدراسة الموقع والسوق حيث ستشمل أعمال الصيانة والترميم 30 محلا تجاريا و10 بيوت تراثية قديمة.
وأكد أن السوق العتيق في جرش ذو مساحة كبيرة جدا ويحتاج إلى مخصصات مالية كبيرة، ومن المتوقع أن تسهم بلدية جرش الكبرى من خلال المنحة الفرنسية لصيانة وترميم السوق.
وأوضح أن تطوير وترميم السوق من المشاريع السياحية المدرجة على أهم المشاريع التي سيتم تنفيذها في مدينة جرش خلال السنوات الثلاث المقبلة كحد أقصى، مؤكدا أن الدراسات شملت كافة هذه المشاريع، ومنها ما يستدرج على موازنة هذا العام، ومنها ما سيدرج لاحقا ضمن موازنات الاعوام المقبلة.
ويرى توبات أن كل المشاريع السياحية التي تنفذها وزارة السياحة تهدف إلى زيادة تفويج السياح من داخل وخارج الأردن لمدينة جرش السياحية بشكل خاص، والتي تتميز بجذب سياحي نشط على مدار العام، خاصة وهي تضم أكبر المدن الأثرية على مستوى العالم.

التعليق