تعادل مخيب لمنتخب تحت 23 عاما أمام ماليزيا في نهائيات آسيا

تم نشره في السبت 13 كانون الثاني / يناير 2018. 12:38 مـساءً
  • اللاعب الماليزي نور عزام (يسار) يحجب الكرة عن اللاعبين ابراهيم الخب وأنس العوضات اليوم - (من المصدر)

عمان - الغد - تعادل منتخب تحت 23 عاما لكرة القدم مع ماليزيا 1-1 اليوم السبت على ستاد مجمع تشانغشو الرياضي في تشانغشو، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة للبطولة آسيا تحت 23 عاماً 2018 في الصين.

وتقدم المنتخب الأردني عبر هدف ورد البري في الدقيقة 16، قبل أن يدرك منتخب ماليزيا التعادل بواسطة صفاوي رشيد (43 من ضربة جزاء).

وتقام الجولة الثالثة والأخيرة يوم الثلاثاء، حيث يلتقي العراق مع الأردن، والسعودية مع ماليزيا.

وحسب موقع الاتحاد الآسيوي، سيطر منتخب تحت 23 عاما على المجريات في بداية المباراة، رغم غياب المهاجم بهاء فيصل الموقوف، وحاول لاعبو الفريق الضغط على مرمى ماليزيا بحثاً عن هدف مبكر يريح الأعصاب.

وكانت أولى الفرص الخطرة عبر تسديدة أحمد الرياحي من الجهة اليمنى والتي أبعدها الحارس الماليزي محمد حازيق إلى ركلة ركنية (11).

وأثمر الضغط عن تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 16 بعدما أرسل محمد الرازم تمريرة ذكية خلف المدافعين ليتابعها ورد البري المتقدم بسرعة فتخلص من الحارس حازيق وسدد في الشباك الخالية.

واستمرت المحاولات الأردنية لتسجيل المزيد من الأهداف، وكانت أخطر المحاولات في الدقيقة 36 عن طريق أنس حماد الذي انطلق في الجهة اليسرى وسدد كرة لولبية مرت قريبة بجوار القائم. ثم واجه أحمد الرياحي المرمى وسدد كرة تدخل مدافع ماليزي لقطعها وتحويلها إلى ركلة ركنية (39).

ولكن منتخب ماليزيا سجل التعادل في الدقيقة 43 عبر ضربة جزاء نفذها صفاوي رشيد بنجاح، واحتسبت بعد تعرض أخيار رشيد للإعاقة من قبل المدافع سعيد الروسان.

ودخل المنتخب الماليزي الشوط الثاني بثقة أكبر وسنحت له فرصة في الدقيقة 50 عندما مرر جافري تشيو إلى صفاوي رشيد على حافة منطقة الجزاء ليسدد محاولة خطيرة مرت بجوار القائم. ورد المنتخب الأردني عبر تسديدة موسى التعمري التي ذهبت سهلة في أحضان الحارس (61).

وضاعت أخطر الفرص لصالح ماليزيا عن طريق محمد أخيار الذي تابع تمريرة طويلة خلف المدافعين وسدد كرة ارتدت من القائم الأيسر للمرمى وحاول محمد جافري متابعتها لكن تسديدته مرت بجوار القائم (66).

وضاعت بعد ذلك فرصتين للأردن عن طريق موسى التعمري وأحمد الرياحي في مواجهة المرمى إثر تمريرات متقنة من محمد الرازم، قبل أن يرد ماثيو ديفيز بمحاولة ذهبت بجوار القائم، ثم مرت رأسية أحمد الرياحي بجوار القائم (80).

واستمرت محاولات الأردن في الدقائق المتبقية، ولكن الدفاع الماليزي استبسل في التعامل مع هذه المحاولات لتنتهي المباراة بالتعادل.

 

التعليق