"الشفاء والصحة" يطلق حملته الشتوية "الدفا صحة"

تم نشره في الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

معتصم الرقاد

عمان- أطلق بنك الشفاء والصحة الأردني، حملته الشتوية "الدفا صحة"، وذلك بالشراكة مع مؤسسة أصدقاء الأمن الوطني، ضمن توجهات بنك الشفاء والصحة الأردني بتقديم الخدمات الصحية المجانية للمحتاجين والمعوزين صحيا وغير القادرين على دفع تكاليف هذه الخدمات.
وقدمت الحملة مجموعة من المعونات والمساعدات العينية التي من شأنها أن تحافظ على صحة المحتاج للمساعدة في فصل الشتاء، وذلك بتوزيع مجموعة من المدافئ التي تعمل على الكاز والكهرباء، وأيضا توزيع مجموعة من الملابس الشتوية وذلك على عدد من المحتاجين الذين هم بحاجة للرعاية الشاملة وبخاصة في المجال الصحي، وذلك ضمن القوائم والكشوفات المعتمدة لدى بنك الشفاء المعنية بالمحتاجين من الفقراء والمعوزين صحيا.
مسؤول مؤسسة أصدقاء الأمن الوطني، أشرف الكيلاني، بين أن الهدف من تسمية الحملة بـ"الدفا صحة"، يعود وكما هو معروف بأن الإنسان وبخاصة في مرحلتي الصغر والكبر من عمره إن لم يستطع المحافظة على درجة الحرارة المناسبة لجسده والتي تشعره بالدفء سيتعرض بذلك إلى أمراض عديدة، وكما هو معروف أيضا بأن الشتاء في الأردن شديد البرودة، فإنه كان لا بد من تقديم المعونات اللازمة للفقراء والمحتاجين التي تضمن لهم فصلا شتويا دافئا وصحيا.
وقال الكيلاني "إن المبادرة تسعى إلى حصر الأسر المحتاجة وتوصيل المساعدات إليها، ودعم الأسر العفيفة والمحتاجة ورعايتهم، ورعاية الأطفال الأيتام داخل مؤسساتهم الاجتماعية، من خلال تقديم الخدمات الاجتماعية والصحية والترفيهية، وتقديم مساعدات للطلاب الأيتام والمحتاجين، والقيام بزيارات دورية لدور المسنين والتواصل معهم".
وأضاف "نعمل من خلال القيام بالحملات على تفعيل فئة الأيتام والمسنين من المجتمع ومساعدتهم والاعتماد على أنفسهم ما أمكن، والإسهام في توطيد وتعزيز روح التكافل والتضامن داخل أوساط المجتمع، وإقامة علاقات صداقة مع الجمعيات والمنظمات التي لها الأهداف نفسها، وبيان أن الدين الإسلامي دين تسامح وعدل ومساواة وإنصاف".
ويشار إلى أن بنك "الشفاء والصحة" الأردني، هو مؤسسة أهلية خيرية غير ربحية، يقدم خدماته الصحية بعدالة وبكفاءة عالية للمواطنين والمقيمين في الأردن بدون أي مقابل أو تمييز، ولكن بعد أن يتم التحقق والتأكد من عدم قدرتهم على دفع تكاليف علاجهم، وذلك في سبيل تعزيز منظومة الأمن الصحي في الأردن.

التعليق