الساكت: ملاحظة وجود منتج غير أردني باحتفالية "صنع في الأردن" بليغة

تم نشره في الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2018. 11:18 صباحاً
  • شعار غرفة صناعة عمان

عمان- الغد- ثمّن عضو مجلس إدارة غرفة صناعة عمان ورئيس اللجنة المشرفة على حملة "صنع في الاردن" المهندس موسى الساكت، برد فعل وزير العمل علي الغزاوي، عندما لفت الساكت انتباه الحضور بوجود منتج غير أردني خلال زيارة الحملة لوزارة العمل ضمن مرحلة التعريف بالحملة والموجهة للقطاع العام، فطلب على الفور استبدالها بمنتج أردني.

وقال المهندس موسى الساكت: "كانت المفارقة رمزية، ورسالة للجميع،  تحمل دلالات عميقة وتعبر عن واقع الحال، تلك التي ظهرت خلال الزيارة عندما قدم المسؤولون عن الضيافة في وزارة العمل للمشاركين في الاحتفال عصائر ذات منتج غير أردني".
وأضاف، انتبهت خلال تقديم الضيافة "عصائر"، بأنها لم تكن منتجا أردنيا، ورغم رمزيتها إلا أنها تختصر الكثير مما تعاني منه الصناعة الاردني.

وقال المهندس موسى الساكت إن الوزير سارع على الفور بالطلب من المسؤولين عن الضيافة إعادتها، إضافة إلى الطلب من دوائر الوزارة الانتباه إلى مثل هذه التفاصيل، حتى وإن كانت صغيرة.

وكان وزير العمل علي الغزاوي قد علّق في تصريح صحافي على موقفه الرافض لوجود لمنتج غير أردني في الوزارة بالطبيعية. وقال: طلبت فورا إعادتها إلى مصدرها، فكيف أوافق على أن نحتفل بحملة "صنع في الأردن" ثم نعرض ضيافة مصنوعة خارج الأردن.

وأضاف، هذا أمر مرفوض، واصفاً ذلك بالدرس لجميع من حضر الفعالية، للانتباه إلى مثل هذه الأمور الصغيرة التي لا بد وإن تنعكس على الممارسات الكبيرة مستقبلا.

وقال: "خلال الاحتفالية تعلمنا درسا مهما في وزارة العمل بأهمية الموضوع، مشيرا إلى انه اعتذر من الحضور عن هذا التصرف غير المقبول".

التعليق