مشاهد رياضية

اتحاد الكرة ينتصر للأندية ويرفض توصية ‘‘المسابقات‘‘ بعدم اعتماد ملعب المفرق

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس لجنة المسابقات في اتحاد الكرة يترأس الاجتماع الأخير للجنة - (الغد)

عاطف عساف

عمان - أثارت توصيات لجنة المسابقات في اتحاد الكرة من خلال الجلسة الأخيرة والمتضمنة التنسيب للهيئة التنفيذية في الاتحاد بعدم إقامة مباريات الفرق الجماهيرية التي طرفها فريق المنشية على ملعب المفرق، حفيظة مجموعة من أندية المحترفين التي طالبت الاتحاد برفض هذه التوصية بهدف العدالة في توزيع المباريات على الملاعب المعتمدة بين الأندية وعدم محاباة الأندية الجماهيرية، على أساس أن الاتفاقات السابقة نصت على اعتماد الملعب وليس السعة الجماهيرية.
الأندية التي احتجت خطيا من خلال عريضة قدمت للاتحاد وقعتها 8 أندية، لم تكتف هذه الأندية بذلك ولضمان الموافقة صعدت من حدة اتصالاتها مع اعضاء مجلس الإدارة مطالبين بالوقوف إلى جانبها في رفض التوصية، وبالرغم من الانقسام بين الأندية وكذلك اعضاء الهيئة التنفيذية، إلا أن الأندية المطالبة بالالتزام بالاتفاقيات السابقة نجحت في تقويض توصية لجنة المسابقات، واجبرت الاتحاد على إعادة مباراة الرمثا والمنشية من ستاد الحسن بإربد إلى ملعب المفرق في مرحلة الإياب، بالرغم من أن لقاء الذهاب أقيم على ملعب الحسن.
ويقف فريق الرمثا بالصدارة إلى جانب الوحدات ولكل منهما 24 نقطة ويتقدم الأول بفارق الأهداف، فيما يحتل المنشية الترتيب السابع وبرصيد 12 نقطة.
وكانت لجنة المسابقات التي عقدت جلستها قبل أيام برئاسة عضو مجلس ادارة الاتحاد طارق خوري لبرمجة الأسابيع الأولى من إياب دوري المحترفين، ارتأت أن ملعب المفرق لا يتسع لثلث جماهير فرق الرمثا والفيصلي والوحدات ولهذا اوصت بعدم إقامة مباريات هذه الفرق مع المنشية على ملعب المفرق، وحظيت التوصية بموافقة الأخير الذي ينتظر ارتفاع نسبة الريع من خلال إقامة هذه المباريات على ملاعب ذات سعة كبيرة للمدرجات، على اساس أنه سيكتفي بنسبة 25% من المدرجات ويمنح البقية او ما نسبته 75 % للفرق الجماهيرية، بالرغم من أن المصادر تؤكد أن الإدارة السابقة للمنشية قامت بتسويق تذاكر مبارياتها لجميع البطولات، في الوقت الذي ابدى أحد المتعهدين من القاطنين بعمان شراء جميع التذاكر بمبلغ 25 ألف لكنه لم يتوصل إلى اتفاق مع الإدارة السابقة.
وتشير مصادر مطلعة أن أحد رؤساء الأندية نشط كثيرا في اتصالاته لوأد توصية لجنة المسابقات، بعد أن حصل على موافقة غالبية الأندية بما في ذلك بعض الأندية الجماهيرية.
اتحاد الكرة بدوره والذي اخذ عريضة الأندية على محمل الجد انشغل خلال الأيام الماضية بالاتصال الهاتفي مع اعضاء المجلس من خلال سكرتير المجلس نادر الزبيدي للحصول على وجهة نظر الاعضاء فمالت الكفة لمصلحة الأندية المعترضة والتي هي الاخرى أو البعض منها كرست جهودها للاتصال مع بعض اعضاء الاتحاد للوقوف إلى جانبها في هذا الموضوع .
وكان رئيس النادي الأهلي سعيد شقم احتج هو الاخر في حديث سابق لـ"الغد" على ترحيل المباريات من ملعب المفرق مطالبا الاتحاد الالتزام بما اتفق عليه في اجتماعات سابقة باعتماد الملاعب المقررة وليس سعة المدرجات، بهدف العدالة بين الأندية.
وترى لجنة المسابقات أن توصيتها بعدم إقامة المباريات على ملعب المفرق ينبع من المصلحة العامة وبالاخص الأمنية، حيث ازدحام الجمهور وعدم السماح للغالبية بالدخول قد يخلق أزمة كبيرة في مقدمتها غياب عوامل الأمن والسلامة وبالتالي قد يحدث مالا يحمد عقباه.
وتؤكد الأندية أن على الاتحاد عدم اعتماد ملاعب غير مكتملة للاستضافة وتحديد ذلك قبل بداية الموسم وليس في منتصفه، بحيث تقوم لجنة المسابقات بمرافقة لجنة الملاعب بتفقد جميع الملاعب وتحديد مصيرها بوقت مبكر.
وكان اتحاد كرة القدم اصدر مؤخرا كتابا يعلن فيه إعادة مباراة الرمثا والمنشية لملعب المفرق لتنطلق في الساعة الثالثة بدلا من الخامسة والنصف من يوم الجمعة 26 الحالي، وفي الوقت الذي أكد أن هذا الملعب سيحتضن جميع المباريات البيتية للمنشية، اوجد مخرجا له، عندما أعلن أن ملعب الأمير محمد ذات "العشب الصناعي" سيكون بديلا للملاعب الأخرى في حال عدم صلاحيتها نظرا للاحوال الجوية، وهذا يعني إمكانية إقامة مباراتي الفيصلي والوحدات مع المنشية في الإياب على هذا الملعب الأكثر سعة بمدرجاته.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »غياب العدالة (اربداوي)

    الأربعاء 17 كانون الثاني / يناير 2018.
    لماذا يلعب الرمثا بالمفرق ويلعب الفيصلي والوحدات مع المنشية في الزرقاء!!!!!
    لماذا لا يلعب الرمثا مع المنشية في الزرقاء!!!!!