‘‘الرماية‘‘ يتعاقد مع مدربين روس تمهيدا للتصفيات الأولمبية

تم نشره في الاثنين 22 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • منتخبات الرماية المشارك في بطولة أمير الكويت - (من المصدر)

محمد عمّار

عمان – ينتظر أن يصل خلال الأسبوع الحالي مدربون روس للاشراف على تدريب منتخبات الرماية "الهوائي والتراب والسكيت"، استعدادا للتصفيات الآسيوية المؤهلة الى أولمبياد طوكيو 2020، والمشاركة في "الاسياد" المقررة في العاصمة التايلاندية بانكوك خلال شهر آب (اغسطس) المقبل.
وبحسب مدير المنتخبات الوطنية للرماية نزار ماضي، فإن الاتحاد تعاقد مع المدرب الروسي يوري للاشراف على تدريب منتخب رماية التراب والسكيت، حيث سيتم العمل على تشكيل نواة لمنتخب التراب والسكيت، بعد ان شاركت لاعبة المنتخب مليحة الخيري في بطولة أمير الكويت، وحققت نتائج طيبة في اول مشاركة أردنية في بطولات هذه الفئة من الرماية.
وبشأن رماية المسدس والبندقية الهوائي، يدرس الاتحاد أكثر من بطاقة شخصية لمدربين روس، وينتظر ان يتم حسم الأمر خلال اليومين المقبلين، بعد دراسة مستفيضة لكل الأسماء التي وقع عليها الاختيار، مؤكدا انه لن يتم الاستغناء عن أي مدرب وطني، حيث سيشكل المدرب الروسي الخبرة الاضافية للمدربين واكتساب المهارات اللازمة لمواصلة قيادة دفة تدريبات المنتخبات الوطنية.
وأكد ماضي أن المشاركة في بطولة أمير الكويت كانت مقنعة للاتحاد نظرا لقصر الفترة التدريبية وعدم توفر بنادق للرماية، حيث شارك منتخب البندقية بعد استعارتها من الاتحاد الكويتي الى جانب اللباس الخاص برماة البندقية، مؤكدا أن المشاركة كانت بمثابة معسكر تدريبي بعض النظر عن النتائج.
واشار ماضي الى ان الامل كان يحدونا بتحقيق نتائج طيبة من قبل بعض اللاعبين، بيد أن المسدس العائد للرامية سميرة البطاينة تعطل في المرحلة الأخيرة، ما افقدها التركيز، ورغم ذلك فقد حققت المركز الخامس بفارق 5 نقاط فقط عن صاحبة الميدالية الذهبية، كذلك رماة المسدس الهوائي عبدالله البطاينة "صاحب برونزية النسخة الماضية" ورائد القرشي ومحمد الزيود ومراد الخريشة، فقد جانبهم التوفيق في التصفيات الاولية، وسنعمل في الفترة المقبلة بتوفير كافة المستزمات لمعالجة الاخطاء وتوفير النواقص، وذلك لتحقيق نتائج ايجابية.

التعليق