اتفاقية لتحسين إيرادات الصرف الصحي في إربد

تم نشره في الخميس 8 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً

اربد – الغد- وقعت شركة مياه اليرموك اتفاقية مع شركة ارابتك جردانة وبدعم مالي وفني من الوكالة الالمانية للتعاون الدولي (GIZ)، لتحسين ايرادات الصرف الصحي في محافظة اربد، المخدومة بالصرف الصحي ( اربد- القصبة، لواء بني عبيد، لواء الرمثا).
وقال مدير عام شركة مياه اليرموك المهندس حسن الهزايمة، ان الهدف من هذه الاتفاقية التي تمتد لعامين، والتي تم من خلالها مشاركة القطاع الخاص عمل مسح ميداني منهجي شامل لكافة هذه المناطق وجمع وتحليل وتنظيف وتحديث بيانات الصرف الصحي، إضافة إلى جمع البيانات المفقودة بما فيها الموقع الجغرافي و الرقم الوطني، وتحديث البيانات باستمرار خلال فترة العقد، وتصميم وتنفيذ أنظمة وقواعد بيانات إضافية مطلوبة لضمان انشاء إدارة دائمة لمشتركي الصرف الصحي.
واضاف ان هذه الاجراءات ستؤدي الى حساب الرسوم و أجور بدل الانتفاع من الصرف الصحي المتأخرة (غير مدفوعة) لحالات الربط غير القانوني بشبكة الصرف الصحي  وتحديد المساحات و الطوابق الإضافية /شقق/ وحدات تجارية وصناعية ، والمشتركين الذين لم يطلب منهم رسوم بدل انتفاع (بما في ذلك رسوم بدل الانتفاع المتأخرة "غير مدفوعة" )، والوحدات التجارية والصناعية المربوطة بشبكة الصرف الصحي ولكن غير مربوطين بشبكة المياه (تحت ما يسمى بالاتفاقية السنوية). واضاف انه سيتم احتساب رسوم الصرف الصحي واجور الانتفاع من اجل تحقيق ربط كامل  بين المعلومات في نظام الفوترة ونظام المعلومات الجغرافية بنسبة 100 %.
وستعتمد منهجية العمل توزيع إشعارات وإنذارات وفواتير للحالات التي شملها المسح الميداني والملزمة بالدفع، ومتابعة تحصيل الرسوم، ورسوم بدل الانتفاع المتأخرة بما في ذلك الدفع بالتقسيط، وتطبيق قانون الأموال الأميرية للحالات المستعصية، وسيتم فصل المياه عن المشتركين المتخلفين عن الدفع ولن يتم ارجاعها الا في حالة الدفع.
كما سيكون هناك إجراء عمليات تفتيش دورية للكشف على الحالات التي تم فصلها سابقا والتأكد ان عملية الفصل ما زات قائمة والإبلاغ عن حالات الربط بشبكة المياه بصورة غير قانونية خلال المسح الميداني، وتنفيذ قانون الأموال الأميرية من خلال شركة مياه اليرموك وسلطة المياه وتوثيق وتحليل التحصيلات الإضافية من قبل المقاول والحاجة لهذه البيانات من أجل عملية المراقبة.

التعليق