جيمس وأصدقاؤه في مواجهة كوري وشركائه لمباراة "كل النجوم"

تم نشره في الأحد 18 شباط / فبراير 2018. 01:00 صباحاً

لوس انجليس- ستتخلى مباراة كل النجوم (اول ستارز) عن تقليدها هذه السنة، فبعد ان كانت تجمع في السنوات السابقة بين نجوم المنطقتين الشرقية والغربية في دوري كرة السلة الأميركية للمحترفين، فان المواجهة المقررة اليوم الأحد على ملعب ستايبلز سنتر في لوس انجليس، ستجمع أفضل نجوم اللعبة بغض النظر عن انتمائهم إلى هذه المجموعة أو تلك.
وقام ليبرون جيمس نجم كليفلاند كافاليرز وستيف كوري نجم غولدن ستيت ووريوزر اللذان حصلا على أعلى نسبة من الأصوات، باختيار فريقيهما بحرية دون الأخذ بالاعتبار انتماء اللاعبين إلى المنطقتين الغربية او الشرقية.
ومن الأسماء في تشكيلة جيمس يبرز زميله السابق كايري ايرفينغ الذي فاجأ الجميع الصيف الماضي بالانتقال الى صفوف بوسطن سلتيكس كي لا يبقى تحت ظل "الملك" جيمس، إلى جانب لاعب نيو أورليانز بيليكانز انتوني ديفيس، بالاضافة الى نجم غولدن ستيت ووريورز كيفن دورانت وراسل وستبروك من اوكلاهوما سيتي ثاندر.
من جهته، اختار كوري الظاهرتين الجديدتين في الدوري اليوناني يانيس انتيتوكونمبو (ميلووكي باكس) والكاميروني جويل إمبيد (فيلادلفيا سفنتي سيكسرز)، إلى جانب ديمار ديروزان (تورونتو رابتورز) ونجم هيوستن روكتس جيمس هاردن.
وحظي جيمس الذي اصبح الشهر الماضي سابع لاعب في تاريخ الدوري الاميركي للمحترفين يتخطى حاجز 30 ألف نقطة، بأولوية الاختيار بسبب العدد الكبير من الأصوات التي حصل عليها.
وكانت رابطة الدوري الاميركي للمحترفين أعلنت مطلع تشرين الأول (أكتوبر) الماضي انها ستضع حدا للمواجهة التقليدية بين لاعبي المنطقتين الشرقية والغربية في مباراة كل النجوم، مبرزة انه من الآن فصاعدا سيختار قائد كل منطقة زملاءه في الفريق مهما يكن انتماؤهم المناطقي.
واوضحت الرابطة ان قائد كل فريق سيكون اللاعب الذي سيحصل على اكبر عدد من الاصوات من الجماهير، مضيفة ان مسلسل اختيار اللاعبين لخوض مباراة كل النجوم "اول ستارز" لن يتغير.
وتابعت ان القائد سيكون حرا في اختيار اللاعبين الذين يريدهم مهما كان مركزهم او كانت منطقتهم، مشيرة الى ان تغييرا آخر ستشهده هذه المباراة الاستعراضية هو انها ستقام من أجل سبب وجيه حيث سيتم التبرع بعائداتها لصالح الجمعيات الخيرية.
ويهدف الإصلاح الذي سيبدأ سريانه من مباراة كل النجوم، إلى استعادة الطابع التنافسي في أمسية غالبا ما يميل فيها اللاعبون إلى الاستعراض على حساب اللعب، أو يغيب فيها التوازن بين المنطقتين حيث مالت كفة المنطقة الغربية التي فازت 7 مرات في المباريات العشر الأخيرة.
وشهدت مباراة كل النجوم الاخيرة التي أقيمت في نيو اورليانز تحقيق رقم قياسي في عدد النقاط المسجلة (192-182 لصالح المنطقة الغربية)، ودفعت مفوض الدوري الاميركي للمحترفين آدم سيلفر إلى الاعلان في حزيران (يونيو) الماضي: "اعتقد بأننا جميعا اعترفنا بذلك، وتحدثنا عنه في المباراة الأخيرة لكل النجوم، لقد خلصنا إلى استنتاج مفاده انه من الضروري إعادة التنافسية لهذه المباراة".
وهنا الفريقان:
- فريق ليبرون: ليبرون جيمس (كليفلاند كافالييرز) وانتوني ديفيس (نيو اورليانز بيليكانز) وكيفن دورانت (غولدن ستيت ووريرز) وكايري إيرفينغ (بوسطن سلتيكس) لاماركوس الدريدج (سان أنتونيو سبيرز)، برادلي بيل (واشنطن ويزادرز) وفيكتور أولاديبو (انديانا بيسرز) وراسل وستبروك (أوكلاهوما سيتي ثاندر) غوران دراغيتش (ميامي هيت)، وكيمبا ووكر (تشارلوت) وبول جورج (اوكلاهوما)
- فريق ستيفن: ستيفن كوري (غولدن ستيت ووريورز) واليوناني يانيس أنتيتوكونمبو (ميلووكي باكس) وديمار ديروزان (تورونتو رابتورز) وجويل إمبيد (فيلادلفيا سفنتي سيكسرز) وجيمس هاردن (هيوستن روكتس) وجيمي باتلر وكارل انتوني تاونز (مينيسوتا تمبروولفز) ودرايموند غرين كلاي تومسون (غولدن ستيت ووريورز) وآل هورفورد (بوسطن سلتيكس) وداميان ليلارد (بورتلاند تريل بليزرز) وكايل لاوري (تورونتو رابتورز). -(أ ف ب)

التعليق