كريشان: 1.5 مليون دينار ديون لبلدية معان على المواطنين

تم نشره في الخميس 22 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً
  • بلدية معان الكبرى -(ارشيفية)

حسين كريشان

معان - أكد رئيس بلدية معان الكبرى الدكتور أكرم  كريشان أن حجم الديون المالية المستحقة على المواطنين للبلدية بلغت قرابة 1.5 مليون دينار، تمثلت في أجور عقارات وتراخيص ورسوم مسقفات، الأمر الذي حال دون توسع البلدية في تقديم خدماتها  للمواطنين.
وأشار كريشان خلال مؤتمر صحفي أمس أن البلدية استطاعت تخفيض الديون المتراكمة على البلدية من 11 مليون دينار إلى  3.5 مليون دينار، الأمر الذي أدى إلى انخفاض نسبة العجز في الموازنة للعام الحالي.
وبين أن موازنة البلدية للعام الحالي بلغت 5.5 مليون دينار بعجز مالي يبلغ 775 ألف دينار، وهي أقل نسبة عجز خلال السنوات الماضية، داعيا المواطنين ممن ترتب عليهم ذمم مالية للبلدية الاسراع في مراجعة البلدية لتصويب أوضاعهم وعمل التسويات المالية اللازمة تجنبا لملاحقتهم قضائيا علما أن البلدية لن تتهاون في تحصيل حقوقها وإزالة كافة الاعتداءات غير المشروعة على ممتلكاتها.
وأوضح أن حجم الديون المستحقه لشركة توزيع الكهرباء على البلدية بلغ أكثر من مليون دينار، الأمر الذي جعل الشركة تقوم بتهديد البلدية بفصل التيار الكهربائي عنها ما يتطلب مساعدة البلدية للتغلب على هذه المشاكل والمعيقات.
ولفت أن البلدية تواجه الكثير من العقبات والصعوبات في عملها، وخاصة فيما يتعلق بالاعتداءات على الشوارع العامة والحاويات والاطاريف والإنارة من قبل بعض المواطنين، والذين لا يقدرون مدى أهمية هذه الخدمات وأهميتها في تطوير واقع المدينة وتجميلها.
 وأكد كريشان على أن البلدية استطاعت ومن خلال قرار قضائي إعادة متنزه البلدية، الذي يقع على ميدان المرحوم سليمان عرار والبالغ مساحته 18 دونما إلى البلدية، بعد أن كان مستأجرا من قبل أشخاص وغير مستغل من قبلهم، والذي اصبح يشكل مكرهة صحية وسط المدينة، ليصار إلى استغلال المتنزه بمشاريع تعود بالنفع والفائدة على البلدية.
وقال إن البلدية قامت كذلك برفع قضية على عدد من الأشخاص الذين قاموا باستئجار كراج الشاحنات الجديد، وذلك من اجل استعادته للبلدية والعمل على استغلاله، ليكون كراجا لمبيت الشاحنات تتوافر فيه كافة المتطلبات الضرورية والأمنية لإنهاء حالة مبيت الشاحنات داخل الاحياء السكنية، والتي تشكل مصدر ازعاج حقيقي للبلدية والمواطنين.
وأضاف أن البلدية استطاعت الانتهاء من حفر بئر ماء جديدة وبطاقة انتاجية جيدة من اجل تزويد مسلخ بلدية معان الجديد بالمياه، خاصة وانه كان يعاني من شح المياه، موضحا أن البلدية ستقوم باتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالتعاون مع كافة الجهات المعنية ذات العلاقة لإلزام القصابين بذبح الذبائح في هذا المسلخ، والذي تتوفر فيه كافة الشروط الرقابية والصحية.

التعليق