اللجنة المنظمة لكأس آسيا للسيدات تطلع على جاهزية استاد الملك عبدالله

تم نشره في الأربعاء 28 شباط / فبراير 2018. 04:26 مـساءً
  • صوبر يتحدث عن جاهزية الملعب -(من المصدر)

عمان - الغد - إطلعت اللجنة المنظمة لبطولة كأس آسيا للسيدات 2018، اليوم الأربعاء على خطة العمل المراد تطبيقها لتحسين وتطوير البنية التحتية في مدينة الملك عبدالله الثاني في القويسمة لاستضافة البطولة المقرر انطلاقها 6 نيسان (أبريل) المقبل، بحضور وسائل الإعلام المحلية.

وتم خلال الجولة التفقدية التي حضرها نائب رئيس اللجنة المنظمة سليم خير ونائب أمين عمان حازم النعيمات وأمين علم الاتحاد سيزار صوبر والمقدم معن العوايشة من مديرية الدرك، الكشف على كافة مرافق الملعب من مدرجات وقاعات وغرف غيار اللاعبين وكذلك أرضية الميدان والمركز الإعلامي، للعمل على تطويرها تحضيرا للاستحقاق الاسيوي المقبل، تجسيدا لمتطلبات استضافة البطولة القارية.

وإطمأن الوفد المشارك في الجولة على برنامج تحسين الملعب بصورة تحقق الفائدة المستدامة للكرة الأردنية على المدى الطويل.

وأثنى خير على توجهات دعم وتعزيز البنية التحتية للملاعب التي ستحتضن البطولة، مؤكدا أن الملاعب المعتمدة لاستضافة الحدث ستخضع للعديد من التحسينات والبناء على مكتسبات كأس العالم للشابات تحت 17، وصولا إلى بنية تحتية مثالية تنعكس إيجابيا على منظومة كرة القدم الأردنية.

بدوره لفت نعيمات إلى مساع أمانة عمان نحو إنجاز كافة متطلبات تطوير البنية التحتية لاستاد الملك عبدالله في الوقت المطلوب ووفق تطلعات اللجنة المنظمة للبطولة للتأكيد على دور الأردن الريادي في استضافة أبرز البطولات القارية والعالمية.

من جانبه شدد صوبر على أن استضافة البطولة الآسيوية سيشكل دعما للبنية التحتية في الملاعب الأردنية مما يسمح بالتقدم خطوة كبيرة في مسيرة التطور التي يقودها سمو الأمير علي بن الحسين – رئيس الهيئة التنفيذية في اتحاد الكرة – و – رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة الآسيوية -.

وأضاف صوبر: طتحسين المنشآت سيسهم في زيادة عدد الحضور وتشجيعهم على التوافد إلى الملعب بدلا من البقاء خلف الشاشات، إلى جانب تحفيز حضور العائلات بتخصيص أماكن لهم على المدرجات، وهو ما كانت تفتقده ملاعبنا في الفترة الماضية".

وتابع: "نأمل في أن تحقق لنا البطولة ذات المكتسبات والدعم الذي حققته البنية التحتية لملاعبنا عقب كأس العالم للسيدات تحت 17 عاما، حيث شاهدنا اختلافا واضحا في كافة الملاعب التي احتضنت البطولة".

وحول مشاركة منتخب السيدات شدد صوبر على أهمية دعم النشميات في مشوارهن الآسيوي، مؤكدا أن الفرصة أقرب من أي وقت مضى لدخول التاريخ والمشاركة في كأس العالم المقبل.

يذكر أن ستاد الملك عبدالله الثاني سيغلق أبوابه المسابقات المحلية للقيام بأعمال الصيانة والتطوير ابتداءً من اليوم ولغاية ختام البطولة الآسيوية.

وتعكف الجهات المعنية إلى تنظيم زيارة ميدانية لستاد عمان الدولي خلال الأسبوع القادم للاطلاع على التحضيرات الرامية الى تطوير الملعب ومرافقه قبيل انطلاق البطولة.

 

التعليق