المراقب العام لـ ‘‘الإخوان‘‘ الذنيبات يستقيل لأسباب صحية

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً
  • المراقب العام لجمعية جماعة الإخوان المسلمين المرخصة عبد المجيد الذنيبات (ارشيفية)

محمود الطراونة

عمان - قدم المراقب العام لجمعية جماعة الاخوان المسلمين المحامي عبد المجيد الذنيبات أول من أمس، استقالته من موقعه كمراقب عام لها في الأردن لاسباب صحية، إذ اجرى قبل أيام جراحة قلبية، استدعت استراحته لفترة من الوقت.
وقال الذنيبات لـ"الغد" إن "الاخوان في الجمعية؛ قادرون على تحمل المسؤولية، واختيار مراقب عام جديد"، مشيرا إلى أن استقالته ستعرض على مجلس شورى الجمعية، وإذا قبلها سينتخب مراقبا عاما جديدا.
وجاء في استقالته التي قدمها للمجلس "انه لم يكن يبحث يوما عن منصب وجاه، وان الدعوة تحتاج لعزيمة وهمة ونشاط، وإثر واقعه الصحي، فإنه لا يستطيع القيام بما يتطلبه موقع المراقب العام لجمعية الجماعة من مهام كما ينبغي، فيما عنوان المرحلة المقبلة هو مصلحة الدعوة اولا".
ودعا الذيبات لاختيار مراقب عام جديد ليتمكن من اختيار فريق فاعل، يستطيع اكمال الطريق بهمة وعطاء. والذنيبات هو المراقب العام السابق لجماعة الاخوان المسلمين غير المرخصة، بعد تصويب أوضاعها كجمعية لجماعة الإخوان المسلمين، إذ سُجّلت بهذا الاسم لدى الوزارات المعنيّة، وسجل الجمعيات الخيرية ووزارة التنمية السياسية، باسم جمعية جماعة الإخوان المسلمين.
وسبق للذنيبات أن انتخب رئيسا لمجلس الشورى في حزب جبهة العمل الإسلامي بين عامي 1992 و1994، وفي العام 1993، شغل منصب نائب المراقب العام للإخوان في الأردن. بعدها بعام، انتُخِب مراقبا عاما للجماعة غير المرخصة، وأعيد انتخابه العام 1998، ثم استقال من منصبه مراقبا عاما لها العام 2006، وشغل عضوية مجلس الأعيان دورات متتالية عدة، وقدم استقالته من المجلس العام 2012.

التعليق