فيتل سرق الفوز الافتتاحي من هاميلتون في أستراليا

تم نشره في الاثنين 26 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً
  • سائق فيراري سيباستيان فيتل يحتفل مع أعضاء فريقه بالفوز بسباق أستراليا أمس -(أ ف ب)

ملبورن - فاز سائق فيراري الالماني سيباستيان فيتل الاحد، بالسباق الافتتاحي لبطولة العالم 2018 للفورمولا 1 على حلبة ألبرت بارك في مدينة ملبورن الاسترالية، متقدما على بطل العالم سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون.
وهو الفوز الثاني تواليا لفيتل في استراليا، وأفاد خلاله من استراتيجية ناجحة لفريقه أتاحت له التفوق على هاميلتون الذي تصدر جزءا كبيرا من السباق بعد انطلاقه من المركز الأول. وحقق الفريق الايطالي نتيجة ايجابية أيضا لحلول سائقه الآخر الفنلندي كيمي رايكونن ثالثا خلف هاميلتون.
وتمكن فيتل الذي يتنافس وهاميتلون هذا الموسم على لقب خامس لكل منهما في بطولة العالم، من تخطي البريطاني بعد دخول الألماني إلى حظيرة فريقه خلال فترة التواجد الافتراضي لسيارة الأمان على الحلبة (ما يدفع السائقين الى إبطاء سرعتهم). وسارع فيتل الى تهنئة فريقه على الاستراتيجية التي اعتمدها، والتي أتاحت له دخول الحظيرة والخروج أمام هاميلتون، والحفاظ على صدارة السباق حتى النهاية.
وقال السائق الالماني عبر جهاز الاتصال الداخلي لأفراد فريقه بعد عبوره خط النهاية وتحقيق الفوز الـ 48 له في مسيرته، ان ما قاموا به "جيد، جيد.. ما يزال لدينا بعض العمل للقيام به، الا اننا سنصل".
ويسعى فريق فيراري هذا الموسم إلى كسر هيمنة مرسيدس أيضا على بطولة العالم للصانعين في الأعوام الأربعة الماضية.
وحقق فيتل فوزه الثالث في استراليا بعد 2017 مع فيراري، و2011 مع ريد بول، علما انه كان يخوض السباق الـ 200 له في منافسات الفئة الأولى.
وبدأ هاميلتون الذي انطلق من المركز الأول، متفاجئا بالطريقة التي أفلت بها السباق منه، إذ ان منافسه الألماني "سرق" نحو عشر ثوان من التقدم بفضل الدخول الافتراضي لسيارة الأمان.
وسأل هاميلتون فريقه عبر جهاز الاتصال الداخلي "ماذا حصل؟ ما الخطأ الذي ارتكبته؟" بعد دخول سيارة الأمان الفعلية هذه المرة الى الحلبة لإزالة سيارة الفرنسي رومان غروجان سائق هاس الذي انسحب من السباق.
ورد أفراد الفريق على هاميلتون بالقول "اعتقدنا اننا في مأمن (أي لن نفقد الصدارة لصالح فيتل)، لكن من الواضح ان ثمة خطأ قد حصل".
وقد يكون من تفسيرات ما حصل، ارتكاب مرسيدس خطأ لجهة احتساب السرعة التي يجب على السائقين اعتمادها خلال الدخول الافتراضي لسيارة الأمان على الحلبة، أي ان هاميلتون كان يقود بسرعة أبطأ من المسموح به.
وحاول هاميلتون بعد ذلك الضغط على فيتل في محاولة لاستعادة الصدارة، الا انه تعرض لـ "قفل" في الاطارات عند الكبح على أحد منعطفات الحلبة، وابتعد بفارق 2,8 ثانيتين عن الألماني، مع تبقي 11 لفة على النهاية.
وحل رابعا سائق ريد بول الاسترالي دانيال ريكياردو وزميله الهولندي ماكس فيرشتابن سادسا، وبينهما في المركز الخامس بطل العالم مرتين الاسباني فرناندو ألونسو سائق ماكلارين.
وأكد فريق مرسيدس أنه يعمل على معرفة أسباب "خسارة الفوز" الذي كان في متناول سائقه هاميلتون.
وبعد السباق، أكد مدير الفريق النمساوي توتو وولف ان على مرسيدس التحقيق لمعرفة الخطأ الذي أتاح لفيتل الفوز في استراليا للعام الثاني تواليا. وقال وولف "من الصعب تقبل ما جرى لأننا كنا نحظى بالايقاع (المطلوب للفوز). لأي سبب كان، علينا التوصل إلى ذلك، لقد خسرنا الفوز".
أضاف "اعتقدنا اننا نحظى بفارق ثلاث ثوان تقريبا. لا أعرف ماذا حصل له (الفارق)، علينا ان نستشير أجهزة الكومبيوتر وهذا ما نقوم به حاليا. اذا كانت لدينا مشكلة في الأنظمة في مكان ما، علينا ان نجد حلا لها".
وتابع "أعتقد ان المشكلة هي في انظمتنا"، ملمحا لى ان المشكلة قد تعود الى ان إحدى برمجيات الفريق قد تكون أعطت قراءة خاطئة عن التوقيت.
وبشأن السباق نفسه، اعتبر وولف ان احدى المشكلات التي واجهها هاميلتون هي ضيق المساحة وصعوبة التجاوز على الحلبة التي تعد "حلبة طريق" في جزء كبير منها.
وأوضح ان "لويس كان يهاجم بشكل مفتوح، لكن كما ترون التجاوز صعب جدا هنا (...) حتى كبار المتجاوزين لا يمكنهم القيام بذلك هنا. اضطر لويس الى الاستسلام في نهاية المطاف لأن اطاراته لم تكن لتصمد".
وأبدى الألماني نيكو روزبرغ، بطل العام 2016 والزميل السابق لهاميلتون في مرسيدس، استغرابه للخطأ التقني الذي واجهه الفريق، مؤكدا ان استراليا "هي السباق الأول و(سيارة) مرسيدس كانت تتمتع بإيقاع مذهل. لويس عندما كان يضغط كان سريعا. لا اعتقد ان ما حصل مدعاة للقلق".
ترتيب العشرة الأوائل
1. سيباستيان فيتل (ألمانيا/فيراري) 29:33.283 ساعة
(معدل السرعة: 206,069 كلم/ساعة)
2. لويس هاميلتون (بريطانيا/مرسيدس) بفارق 5.036 ثوان
3. كيمي رايكونن (فنلندا/فيراري) بفارق 6.309 ثوان
4. دانيال ريكياردو (استراليا/ريد بول) بفارق 7.069 ثوان
5. فرناندو ألونسو (اسبانيا/ماكلارين) بفارق 27.886 ثانية
6. ماكس فيرشتابن (هولندا/ريد بول) بفارق 28.945 ثانية
7. نيكو هولكنبرغ (المانيا/رينو) بفارق 32.671 ثانية
8. فالتيري بوتاس (فنلندا/مرسيدس) بفارق 34.339 ثانية
9. ستوفل فاندورن (بلجيكا/ماكلارين) بفارق 34.921 ثانية
10. كارلوس ساينز (اسبانيا/رينو) بفارق 45.722 ثانية -(أ ف ب)

التعليق