الملك: على المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته بتوفير الدعم للأونروا

تم نشره في الاثنين 26 آذار / مارس 2018. 06:15 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 26 آذار / مارس 2018. 06:39 مـساءً
  • الملك يستقبل المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) بيير كرينبول- (تويتر)

البحر الميت- استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الاثنين، المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) بيير كرينبول، وذلك على هامش انعقاد القمة الثانية للحائزين على جائزة نوبل للسلام والقادة من أجل الأطفال 2018 في منطقة البحر الميت.

وتناول اللقاء التحديات التي تواجهها وكالة الأونروا، خصوصا المالية منها وسبل معالجتها لتمكين الوكالة من الاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية لأكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني مسجلين لدى الأمم المتحدة، إضافة إلى الجهود التي تبذلها الأونروا مع العديد من الدول المانحة لتوفير التمويل اللازم لها.

وأعرب جلالة الملك، خلال اللقاء، عن تقديره لدور الأونروا وضرورة مواصلة دورها الإنساني تجاه اللاجئين، مؤكدا جلالته ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في توفير الدعم الكافي للوكالة لتمكينها من الاستمرار في تقديم كامل خدماتها للاجئين في المجالات التعليمية والصحية والإغاثية.

وقدر كرينبول عاليا المساعي التي يبذلها الأردن، بقيادة جلالة الملك، مع الأطراف الإقليمية والدولية وفي جميع المحافل لمساعدة الوكالة في التغلب على التحديات غير المسبوقة التي تواجهها، لافتا إلى جهود المملكة في المؤتمر الوزاري الاستثنائي، الذي عقد أخيرا في العاصمة الإيطالية روما بمبادرة أردنية، بهدف حشد الدعم الدولي السياسي والمالي لوكالة الأونروا، وتعزيز كفاءتها وتوسيع قاعدة مانحيها، وتطوير خطط مالية تضمن لها تمويلا مستداما في مواجهة العجز المالي الكبير الذي تعاني منه.

وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته.(بترا)

التعليق