رئيس نادي روما: وافقت على رحيل صلاح بسبب رغبته

تم نشره في الأربعاء 28 آذار / مارس 2018. 09:12 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 28 آذار / مارس 2018. 10:03 مـساءً
  • النجم المصري محمد صلاح

روما- كشف جيمس بالوتا، رئيس نادي روما الإيطالي لكرة القدم، عن الأسباب التي دفعته للموافقة على رحيل النجمين المصري محمد صلاح والبوسني ميراليم بيانيتش عن صفوف الفريق، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن ناديه ليس متجرا لبيع اللاعبين.
وأشار بالوتا إلى أن روما لم يكن لديه خيارا آخر سوى الموافقة على رحيل بيانيتش وصلاح.
كان روما وافق على بيع بيانيتش ليوفنتوس الإيطالي في يونيو عام 2016، كما قرر بيع صلاح لليفربول الانجليزي في الصيف الماضي.
وصرح بالوتا لمحطة (سيريوس إكس إم) الإذاعية الأمريكية: "الأمور لا تتعلق فقط بمجرد بيع لاعب أو رحيله لفريق آخر. اسمحوا لي أن أقدم لكم مثالا، إنني أشعر بالإحباط بسبب ما يردده البعض من أن روما أصبح متجرا لبيع اللاعبين".
وأوضح بالوتا: "عندما فكرت في الأمر، كان لدى بيانيتش بندا يسمح له بفسخ التعاقد حال دفع الشرط الجزائي، وكان عليه أن يرحل".
وتابع: "فيما يتعلق بصلاح، فكان يرغب بشدة في الرحيل للدوري الانجليزي، وكان عقده قريبا من الانتهاء، لذلك لم يكن أمامنا سوى الموافقة على بيعه".
وأضاف بالوتا: "هناك أمور تجري وراء الكواليس لا يدركها الناس، إما لأن اللاعبين يريدون الرحيل أو أن هناك أشياء ينبغي علينا القيام بها، إننا لا نحاول فقط بيع اللاعبين".
ابتعد روما عن سباق المنافسة على لقب الدوري الإيطالي، حيث يحتل المركز الثالث حاليا في ترتيب المسابقة، المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، حيث يبتعد بفارق 16 نقطة خلف يوفنتوس (المتصدر).-العربية نت

التعليق