"اليد" يقفل على 9 بطولات والألقاب ذهبت لـ 5 أندية

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • فريق الحسين إربد ظفر بأول القاب البطولات المحلية -(الغد)

بلال الغلاييني

عمان- أقفل اتحاد كرة اليد، على بطولاته المحلية كافة للموسم 2017-2018، وذلك من خلال الانتهاء من بطولة الشابات التي اختتمت قبل يومين، في الوقت الذي انجز فيه الاتحاد اقامة 9 بطولات محلية ولمختلف الفئات العمرية وللجنسين ذهبت القابها لـ5 فرق (السلط والحسين وعمان وحرثا ووادي السير)، فيما كانت مشاركة المنتخبات الوطنية من خلال المنتخب الوطني للسيدات الذي شارك في بطولة غرب آسيا الثانية التي أقيمت في العاصمة عمان، وجاء فيها المنتخب الوطني بالمركز الثاني، علاوة على مشاركة الكم الكبير من الحكام الدوليين والقاريين في إدارة البطولات الآسيوية المختلفة، إضافة إلى المشاركة في الإشراف على البطولات الآسيوية من قبل المختصين، ودفع المدربين للمشاركة في الدورات التدريبية الخارجية.
واستهل الاتحاد نشاطاته المحلية بإقامة مباراة كأس السوبر التي جمعت بين فريقي الحسين إربد والأهلي، وتمكن الحسين من الظفر باللقب، ثم بدأت منافسات دوري التجمع التي اراد الاتحاد من خلال اقامتها الى تصنيف الأندية الى الدرجتين الأولى والثانية، وتخلل ذلك البدء في اقامة المسابقات الأخرى، وخصوصا التي تتعلق ببطولات الفئات العمرية، حيث نال فريق عمان لقب بطولة الشباب، ونال فريق الحسين إربد لقب بطولة الناشئين، قبل أن يقيم الاتحاد دوري السيدات الذي شهد تتويج فريق حرثا باللقب، ثم بدأ دوري أندية الدرجة الأولى الذي شهد تتويج فريق السلط باللقب، وفي ذات الوقت ظفر فريق وادي السير بلقب دوري أندية الدرجة الثانية.
واقام الاتحاد بطولة كأس الأردن، حيث تمكن السلط من الظفر باللقب عقب فوزه على فريق الأهلي في المباراة النهائية، وأخيرا اقام الاتحاد بطولة الشابات التي توج فيها فريق عمان بطلا. ولأول مرة ادخل الاتحاد ميزة البث المباشر لبطولاته المحلية عبر صفحته على (الفيسبوك)، التي شهدت تفاعلا ومشاهدة غير مسبوقة من جماهير اللعبة، مثلما نجح الاتحاد في تنظيم مراسم التتويج للمباريات واللقاءات النهائية والختامية في مشاهد دلت على العمل الاحترافي لدى الاتحاد. وعلى صعيد المنتخبات الوطنية، شارك المنتخب الوطني للسيدات في بطولة غرب آسيا التي استضافها اتحاد اللعبة خلال شهر شباط (فبراير) الماضي، وشهدت مشاركة ستة منتخبات من منطقة غرب آسيا، وقبل ذلك كان المنتخب الوطن يقيم معسكرا تدريبيا في العاصمة المصرية القاهرة، مثلما سارع الاتحاد الى استدعاء لاعبي المنتخب الوطني للناشئين لدفعه للمشاركة في البطولة الآسيوية التي ستقام في العاصمة عمان خلال شهر أيلول (أغسطس) المقبل. وشارك مجموعة من الحكام والمراقبين الفنيين واعضاء اللجان العاملة في الاتحادات القارية، في المساهمة في ادارة البطولات الخارجية وخصوصا البطولات الآسيوية، وهذا يدل على المكانة الكبيرة التي وصل اليها الحكام والمشرفون الأردنيون، ولعل تواجد طاقم الحكام المؤلف من الدوليين اكرم الزيات وياسر عواد في بطولة العالم التي جرت في جورجيا دليل على تطور الجسم التحكيمي، كما شارك الاتحاد في اجتماعات الاتحاد الدولي والاتحاد الآسيوي والاتحاد العربي، ونجح الاتحاد في الحصول على العديد من المقاعد سواء في مجالس الإدارات أو في اللجان العاملة. وعلى الصعيد الإداري، نظم الاتحاد المؤتمر الوطني الأول الذي اعتبر خارطة طريق لعمل الاتحاد في المرحلة المقبلة، فيما تصدى مع اطلالة العام الحالي الى اطلاق مشروع مدارس الواعدين بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والأندية المنتسبة للاتحاد.

التعليق