النائب رمضان يوجه 6 أسئلة حول استثمارات صندوق "الضمان"

تم نشره في الثلاثاء 17 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- وجه النائب خالد رمضان ستة أسئلة نيابية للحكومة، يستفسر فيها عن عدد من المشاريع الممولة من صندوق أموال الضمان الاجتماعي، طالبا بتزويده ومجلس النواب بالعديد من التفاصيل.
فقد أشار في سؤاله الأول إلى قرار مجلس الوزراء بقيام صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي بتمويل مشروع باص التردد السريع بطريقة التأجير التمويلي، وسأل عن كلفة التمويل، وعن "قيمة الأراضي التي ستقوم الحكومة بتسجيلها للمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي مقابل التمويل"، و"هل عرضت وزارة المالية أراضي لا تتجاوز قيمتها ربع قيمة التمويل ومعظمها أراضي مقابر".
وفي سؤاله الثاني أشار إلى أن صندوق الضمان وبناء على طلب الحكومة بطرح عطاء دولي لاستدراج عروض للقيام بدراسة جميع مشاريع خطة التحفيز الاقتصادي وعلى نفقة الصندوق، وبعد الحصول على نتائج هذه الدراسات، يقوم الصندوق بدراسة الدخول بها من عدمه. وسأل "ما هي أسباب طلب رئيس الوزراء ذلك من الصندوق؟"، و"لماذا يقوم الصندوق بهذه المهمة عن الحكومة/ هيئة الاستثمار؟"، و"لماذا لم يتم استدراج عروض من الشركات المحلية؟"، إضافة إلى "ما سبب طلب الحكومة المفاجئ إلغاء هذا العطاء؟".
كذلك، أشار رمضان، بسؤاله الثالث إلى أن صندوق استثمار أموال الضمان قام بطرح عطاء للشركات العالمية للقيام بإعداد هيكل تنظيمي وهيكل رواتب للموظفين بالإضافة إلى مراجعة السياسة الاستثمارية والمحافظ الاستثمارية، متسائلا عن أسباب طرح هذا العطاء دوليا وليس محليا، ولماذا الهيكل الجديد، وكلفة العطاء، وهل هناك التزام بالأخذ برأي المستشار الفني لمنظمة العمل الدولية الخاصة بالسياحة الاستثمارية والتوزيع الاستراتيجي".
ولفت في السؤال الرابع إلى أن الصندوق يقوم حاليا بالتفاوض لشراء قطعة أرض تملكها شركة العبدلي بمنطقة المشروع لتمكين الشركة من سداد التزاماتها في ظل رفض البنوك إقراض الشركة، على أن تقوم الشركة باستئجار الأرض لمدة 25 عاما، وسأل "ما هي مساحة الأرض؟"، وقيمة الشراء وأسباب شراء هذه القطعة.
فيما تناول السؤال الخامس الأسباب التي دعت الشركة الوطنية للتنمية السياحية المملوكة بالكامل للضمان الاجتماعي لغايات مراجعة اتفاقيات الفنادق التي تديرها مجموعة الانتركونتيننتال العالمية وتملكها المؤسسة، وسأل عن نتائج الدراسة الفنية الخاصة بالاتفاقية ورأي الدائرة المختصة وقيمة العقد ورسوم الادارة، وإن قام رئيس الوزراء بالتدخل المباشر والطلب بالتعاقد مع الفندق لعشر سنوات. ولماذا قام مجلس إدارة استثمار الضمان بتأجيل البت بالتوصيات التي تقدم بها المستشار".
 كما سأل في سؤاله السادس عن الإجراءات التي قام بها مجلس إدارة أموال الضمان بخصوص عرض صندوق ميرديم (صندوق أوروبي مقره فرنسا) لتأسيس شركة مشاريع يقوم بإدارتها موظفو شركة ميرديم (3 اشخاص) مقابل حصولهم على رسوم إدارة، ويكون للشركة القرار بالاستثمار دون أخذ الموافقة من الصندوق.

التعليق