انطلاق فعاليات "الشارقة القرائي للطفل" اليوم

تم نشره في الأربعاء 18 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • جانب من فعاليات مهرجان الشارقة القرائي- (من المصدر)

الشارقة-الغد- بمشاركة 134 دار نشر من 18 دولة عربية وأجنبية، تنطلق اليوم فعاليات النسخة العاشرة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، التي تنظمها هيئة الشارقة للكتاب، خلال الفترة من 18-28 الشهر الحالي، في مركز إكسبو الشارقة، تحت شعار "مستقبلك على بُعد كتاب".
ويزخر المهرجان الذي يحظى برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، هذا العام بالعديد من الفعاليات والبرامج الثقافية والتربوية الموجهة إلى الصغار والكبار على حد سواء، والتي تتماشى مع الإنجازات التي ظل يحققها المهرجان طيلة الأعوام الماضية، حتى بات اليوم واحدا من أهم المحافل الثقافية المعنية بأدب الطفل في العالم العربي.
ويشهد المهرجان تنظيم 2600 فعالية، يشارك في تقديمها أكثر من 286 ضيفا، تتوزع على مجموعة من البرامج والأنشطة التفاعلية، التي تشمل الفعاليات الثقافية، وبرنامج الطفل، ومقهى التواصل الاجتماعي، وركن الطهي، وسيشهد المهرجان هذا العام وللمرة الأولى في تاريخه توزيع أماكن الورش التدريبية بين أجنحة دور النشر، حرصاً على زيادة جماهيرية الورش، وتقريب الأطفال من المواد المعرفية المكتوبة لكل ورشة، وتمكين أولياء الأمور من الاستمتاع أكثر بفعاليات المهرجان إلى جانب أطفالهم.
ويقدم المهرجان على مدار 11 يوماً لزواره معرض "آلة المستقبل"، الذي استحدثته هيئة الشارقة للكتاب هذا العام لينضم إلى سلسلة الفعاليات والأنشطة التي يتضمنها المهرجان، بهدف فتح الآفاق الرحبة أمام الأطفال والأجيال الجديدة، واطلاعهم على مستقبل العلوم والمعارف، إذ يقدم تصورات ونماذج بصرية ضمن عروض بصرية حية لأبرز ملامح التكنولوجيا المتقدمة في العصر الرقمي، إلى جانب ما يستعرضه من نماذج تعرّف بأساسات الذكاء الاصطناعي، ومبادئ عمل وصناعة الآليين (الروبوتات)، وسيمنح  المعرض زواره فرصة اكتشاف عوالم التقنية الحديثة المتقدمة.
كما يقدم المهرجان معرض "الكتب ثلاثية الأبعاد"، الذي يستعرض 250 كتابا مجسّما من مقتنيات "مركز الكتاب ثلاثي الأبعاد" في مدينة فورلي الإيطالية، والتي تم اختيارها بناء على ثماني مجموعات زمنية هي البدايات (1880)، ومن ثلاثيات الأبعاد إلى المجسمات (1920)، وميلاد مصطلح "المجسمات" (1930)، وكتب المروحة (1940)، والمنجز العالمي (1950)، وكتب الكوباستا (1960)، ومرحلة الصور المجسمة (1970)، والألفية الجديدة المدهشة (2000).

التعليق