فريق نسوي من الشرق الأوسط وأوروبا يخوض غمار التزلج على الجليد بالقطب الشمالي

تم نشره في الخميس 26 نيسان / أبريل 2018. 05:11 مـساءً
  • فريق نسوي من الشرق الأوسط وأوروبا يخوض غمار التزلج على الجليد بالقطب الشمالي

عمان-الغد- يستعد فريق مكون من أربع نساء من منطقة الشرق الأوسط وسبعة نساء أخريات من القارة الأوروبية لخوض غمار واحدة من أصعب مغامرات التزلج على الجليد بالعالم في القارة القطبية الشمالية لمسافة تتوقع أن تمتد إلى 100 سكم. 

ويتكون الفريق المشارك من أربع نساء يمثلن منطقة الشرق الأوسط وهن السعودية مريم حميد الدين والعمانية أنيسا الريسي إضافة الى كل من لميس نجم وأسماء الثاني من دولة الكويت ، حيث سيخضن رفقة سبعة نساء أخريات من أوروبا مغامرة تزلج ستمتد لعشرة أيام من المحيط المتجمد الشمالي وصولاً الى واحدة من أعلى قمم العالم في القطب الشمالي. 

وتقف كل سيدة  منهن على عتبات أبواب التاريخ ، حيث أن الوصول الى القمة يعتبر الإنجاز الأول من نوعه لكل مشاركة ، الأمر الذي سيشكل حافزاً قوياً لهن في إنهاء المسابقة والوصول الى القمة. 

وتهدف هذه المشاركة الى تعزيز سبل الحوار والتفاهم بين النساء من مختلف الثقافات العربية والغربية وتوطيد أصر التعاون بينهم تحت مظلة الرياضة.

وتحدثت رئيسة البعثة الإنجليزية فيليسيتي أستون بهذا الخصوص قائلةً: " لدينا رسالة قوية مفادها المساواة  بين الجنسين والحاجة إلى المزيد من الدمج بين ثقافات العالم المختلفة وفتح أبواب الحوار بينهم من خلال إشراكهم في مثل هذا النوع من الفعاليات".

وأكدت السيدة فيليسيتي أستون في حوارها أن العالم يواجه العديد من التغيرات مثل التغير المناخي والذي يحتاج الى تكاثف الجهود العالمية للحد من خطورته على مستقبل البشرية. 

وتعتبر "أستون" هي أول شخص يتمكن من التزلج عبر القارة القطبية عام 2012 بدون أي مساعدات في رحلة استغرقت 59 يوماً حيث قطعت مسافة 1،744 كم. 

ويتوقع أن يخيم الفريق المشارك على الجليد بعد نهاية كل مرحلة تزلج حيث سيتم تموين السيدات المشاركات في كل ما يحتجهن للبقاء في القطب الشمالي الذي يتوقع أن تصل درجة الحرارة فيه إلى 40 درجة مئوية تحت الصفر. وينتظر أن يواجه الفريق صعوبات عدة أهمها تصدعات الجبال الجليدية وتفسخ القطع إضافة الى خطر مواجهة الدببة القطبية. 

وسيتوجه الفريق هذا الأسبوع الى آرخبيل في المحيط المتجمد من سفالبارد ، حيث سيتوجهن إلى محطة الجليد العائمة المعروفة باسم "بارنيو" على أن تبدأ رحلة التزلج الخاصة بهن من أقصى جنوب القطب المتجمد وصولاً الى القطب الشمالي. 

وكان الفريق قد إستعد لهذه المغامرة منذ سنتين من خلال ورش عمل تدريبية أقيمت في كل من سلطنة عمان وآيسلندا.

وينتظر أن يجري الفريق عدد من التجارب العلمية أثناء المغامرة اضافة إلى مشاركة السيدات تجربتهن في القارة المتجمدة مع المدارس وشبكات التواصل الإجتماعي على الرابط الإلكتروني www.euroarabianexpedition.com . 

وتأتي هذه المغامرة بدعم من شركات cybersecurity firm Kaspersky Lab, as well as Engie, Poseidon Expeditions, OmanTel and I Feel Slovenia. 

التعليق