منافسة القطري العطية على لقب رالي الأردن حلم يصعب تحقيقه

تم نشره في الجمعة 27 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • القطري ناصر العطية خلال مشاركة سابقة في رالي الأردن -(الغد)

أيمن وجيه الخطيب

عمان- مع انتهاء المرحلة الاستعراضية أمس في منطقة البحر الميت، التي اقيمت برعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس هيئة المديرين للأردنية لرياضة السيارات، يدخل رالي الأردن الـ36  (أولى جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات) منحى المنافسة الفعلية، من خلال مراحل اليوم والتي يتطلع فيها السائقون إلى تحقيق نتائج تؤهلهم من تعزيز صداراتهم في الرالي.
ويشارك في رالي الأردن الدولي 10 متسابقين ويقام ضمن منافساته الرالي الوطني الثاني، ويشارك فيه 4 متسابقين.
ويبلغ عدد مراحل اليوم 6 وهي: (ماحص 1و2) وتبلغ مسافتها 19 كم، والمرحلة الجديدة (النخيل 1و2) وتبلغ مسافتها 30.30 كم، و(المغطس 1و2) وتبلغ مسافتها 11.68 كم.
لا شك، أن ملاحقة المتسابق القطري ناصر العطية الساعي لنيل لقبه الـ 12 في رالي الأردن، ومعادلة الرقم المسجل باسم الإماراتي محمد بن سليم بعدد الانتصارات، هو أمر مستحيل في فئة "آر سي 2"، المجموعة "آر 5"، وستكون حظوظ التشيكي فيوتيش شتايف الذي يشارك للمرة الأولى في رالي الأردن ضعيفة في تخطى العطية الذي يتمتع بخبرة كبيرة بمراحل رالي الأردن.
قد يكون التحدي الكبير في الرالي في فئة "آر سي 2" المجموعة "إن أر 4" وغير المصنفة، بين الرباعي الأردني المكون أحمد شعبان (الفائز بالرالي الوطني الأول لعام 2018) وايهاب الشرفا وأمير ناصيف وخالد جمعة، إضافة إلى العُماني الشاب عبدالله الرواحي الذي يشارك للمرة الأولى في بطولة الشرق الأوسط للراليات والكويتي مشاري الظفيري.
وفي الجهة المقابلة، يعمل اللبناني هنري قاهي وملاحه الأردني موسى جيهريان، على نيل  لقب فئة "آر سي 4"، المجموعة (أيه)،  فيما سيكون الأردنيان عاصم عارف بطل الشرق الأوسط لفئة "آر سي 3"، المجموعة (أيه) وملاحه فارس التل، ممثلا رياضة السيارات الأردنية في هذه الفئة.
المنافسة المحلية في الرالي الوطني الثاني، ستكون على متن سيارات انتهى تصنيفها، والمشاركون في الرالي هم طارق الطاهر، وزياد المقداد، وسلامة القماز ورعد العدوان.
ويدخل على خط المنافسة للملاحين متسابق سباق السرعة والرالي غيث وريكات، الذي يلعب دور الملاح للمتسابق سلامة القماز، بعد إعلان نجله الانسحاب من الرالي.
ورالي الأردن، هو واحد من أعرق الراليات على الساحة الشرق أوسطية، ومراحلة متعددة التضاريس وتمر في مناطق سياحية وأثرية، تجذب انتباه عشاق ومحبي الرالي.

التعليق