المجلس يقرر الالتزام بقائمة ديوان الخدمة المدنية المتضمنة التخصصات المطلوبة والراكدة

‘‘التعليم العالي‘‘ يعتبر 3 جامعات طبية محققة لشروط الترخيص المبدئي

تم نشره في الجمعة 27 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • وزارة التعليم العالي والبحث العلمي- (أرشيفية)

تيسير النعيمات

عمان- قرّر مجلس التعليم العالي الطلب من الجامعات الأردنية الالتزام بقائمة التخصصات المطلوبة والراكدة التي زَوّد ديوان الخدمة المدنية بها الوزارة بناء على طلبها عند استحداث التخصصات، وذلك تنفيذا لمتطلبات خطة تحفيز النمو الإقتصادي (2018-2020) والاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية (2016-2025) .
وأوعز المجلس خلال جلسة عقدها أمس برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي لوحدة تنسيق القبول الموحد في الوزارة بضرورة عكس التخصصات المطلوبة والراكدة والمُشبعة عند القبول الموحد للعام الجامعي (2016-2017) ليَستدل بها الطلبة للالتحاق بالتخصصات المطلوبة وفيما يتواءَم مع حاجات سوق العمل محليا وإقليميا.
وأكد المجلس أن نسبة التخفيضات في التخصصات الراكدة والمُشبعة ستصل 40 % من الطاقة الاستيعابية لكل تخصص من التخصصات المعنية.
كما قرر المجلس اعتماد اسم " كلية جراسا الجامعية التقنية " للكلية التقنية التي وافق المجلس في جلسته السابقة على إنشائها " في محافظة جرش إلى ذلك، قرر المجلس مخاطبة الجامعات الأردنية للنظر بدمج محتوى كتاب (المياه بين الأحكام الشرعية والأنماط السُلوكية) الصادر عن وزارة المياه والري لدمجه بالخطط التعليمية للجامعات ليكون مرجعية علمية لطلبة الثقافة الإسلامية باعتبارها متطلب جامعة.
على صعيد آخر قرر المجلس اعتبار الطلبات الثلاثة المقدّمة من مؤسسي كل من جامعة عمون للعلوم الطبية، وجامعة الأردن الطبية الحديثة، وجامعة العقبة للعلوم الطبية محققة لشروط الترخيص المبدئي، فيما يخص التعهدات المطلوبة.
وفيما يخص إنشاء صندوق ابتعاث للحصول على الدرجات العلمية، اشترط المجلس أن لا تقل موازنته عن (20 %) من الموازنة التشغيلية السنوية للجامعة، وأن يتم انفاق ما لا يقل عن (90 %) من موازنته سنويا لأغراض الايفاد، وأن يبدأ العمل به وتفعيله خلال ثلاثة أشهر من تاريخ الحصول على الترخيص المبدئي وبالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
كما اشترط المجلس التعهد بتخصيص مبلغ لا يقل عن (10) آلاف دينار أردني في الموازنة سنويا لتغطية تكاليف ممتحنين خارجيين للامتحانات النهائية على أن يتم اختيار الممتحنين بالتنسيق مع هيئة الاعتماد، والتعهد بأن لا تقل نسبة الطلبة الوافدين في كل برنامج عن ما نسبته (60 %) من إجمالي طلبة كل برنامج،  والتعهد باستحداث كليتي طب وطب أسنان منذ البداية والالتزام باستحداث باقي التخصصات الطبية والصحية خلال ثلاثة أعوام على الأكثر.
ورغم اعتبار الجامعات الثلاث محققة لشروط الترخيص المبدئي إلا أن أيا منها لم يحقق شرط تقديم "اتفاقيات شراكة حديثة مع جامعة/ جامعات عالمية مرموقة بحيث تكون الشهادات الصادرة عن الجامعة الطبية المنوي إنشاؤها مشتركة مع هذه الجامعات أو معتمدة منها، وأن تتضمن الاتفاقية إلتزام الجامعة العالمية بتزويد الجامعة المراد إنشاؤها بعدد من أعضاء الهيئة التدريسية للمشاركة في تدريس مساقات العلوم الطبية الأساسية، ومساقات التخصص خاصة في الأعوام الخمسة الأولى من تاريخ قبول الطلبة بالجامعة ولحين تمكن الجامعة من توفير العدد الكافي من أعضاء الهيئة التدريسية.
وبناء على ذلك قرر المجلس الموافقة على اعتماد تعريف الجامعة العالمية المرموقة الوارد في تقرير اللجنة على أنها الجامعة المصنفة ضمن أفضل (500) جامعة في أحد التصنيفات التالية: (Shanghai, QS, T.H.E)، مشددا على انه لا يعتبر أيا من الطلبات الثلاثة مستكملا لشروط الترخيص المبدئي إلاّ إذا تمّ تقديم إتفاقية الشراكة المذكورة موقعة حسب الأصول من الطرفين المعنيين يتضمن كافة الأمور المذكورة.

التعليق