مونديال 2018

غضب شعبي لاستبعاد ناينغولان عن تشكيلة بلجيكا

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً
  • النجم البلجيكي راديا ناينغولان - (أ ف ب)

بروكسل - دعوات للاحتجاج، عرائض، فيضان من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي: آثار استبعاد راديا ناينغولان عن تشكيلة بلجيكا المشاركة في مونديال روسيا 2018 في كرة القدم غضبا شعبيا في البلاد.
بعد ساعات من اعلان المدرب الاسباني روبرتو مارتينيز تشكيلة اولية خلت من لاعب وسط روما الايطالي، دعت مجموعة على موقع "فيسبوك" أكثر من 20 الف مستخدم للانترنت، إلى التظاهر أمام مقر الاتحاد البلجيكي.
يبقى معرفة ما اذا كان هؤلاء سيحضرون فعلا أمام ملعب الملك بودوان.
وقعت عريضة أيضا من قبل آلاف الاشخاص، فيما كانت التعليقات قاسية على مواقع التواصل الاجتماعي ومنتديات وسائل الإعلام بحق المدرب الاسباني للمنتخب البلجيكي.
وتوقع صحفي معروف في التلفزيون الرسمي "ار تي بي اف" أول من أمس "غياب ناينغولان؟ سنكون أمام أكبر ثورة شعبية في تاريخ كرة القدم البلجيكية".
وغياب ناينغولان كان المفاجأة الاساسية في قائمة من 28 لاعبا اعلنها مارتينيز أول من أمس في مؤتمر صحفي.
وأعلن اللاعب المشاكس على مواقع التواصل الاجتماعي اعتزاله اللعب دوليا عقب استبعاده عن منتخب "الشياطين الحمر": "بكثير من الألم، أضع حدا لمسيرتي الدولية. قدمت كل شيء لأكون حاضرا وأمثل بلجيكا. للأسف ان يكون المرء نفسه ليس جيدا بالنسبة للبعض.. بدءا من اليوم، انا المشجع الأول للشياطين الحمر".
واستبق مارتينيز موجة الغضب، قائلا "انه قرار حزين وصعب. انه لاعب من مستوى عال، اختير افضل لاعب في روما، ولكنني أتخذ خيارات بدوافع تكتيكية بحتة".
وتابع "وضعت برنامجا محددا لكي يعمل ولا يمكنني استعمال راديا بدور ثانوي، وذهبت إلى روما لكي أشرح له ذلك".
ويحظى ناينغولان (30 عاما، 30 مباراة دولية سجل فيها 6 اهداف) بشعبية كبيرة لدى مشجعي بلاده، لكن الأمور لم تكن جيدة بينه وبين المدرب مارتينيز الذي يلومه على عدم الانضباط خارج الملعب.
وتأهل لاعب الوسط البلجيكي مع روما الى نصف نهائي دوري ابطال اوروبا هذا الموسم قبل ان يخرج بصعوبة امام ليفربول الانجليزي.
وقال الدولي السابق والمحلل الحالي الشهير فيليب البير "قد نكون المنتخب الوحيد في المونديال من دون أحد افضل اللاعبين في العالم. ليس هكذا نصبح ابطالا للعالم".
ولعب استبعاد ناينغولان عن التشكيلة في صالح يوري تييليمانس (21 عاما) لاعب موناكو الفرنسي.
ومن أبرز الغائبين ايضا ديفورك اوريجي (فولفسبورغ الالماني) وكيفن ميرالاس (اولمبياكوس اليوناني).
وسيعلن مارتينيز القائمة النهائية من 23 لاعبا بعد المباراة الودية ضد البرتغال في الثاني من حزيران (يونيو).
وتلعب بلجيكا في نهائيات كأس العالم في روسيا التي تقام بين 14 حزيران (يونيو) و15 تموز (يوليو) ضمن المجموعة السابعة الى جانب بنما (18 حزيران/يونيو في سوتشي) وتونس (23 حزيران/يونيو في موسكو) وانجلترا (28 حزيران/يونيو في كالينينغراد). - (أ ف ب)

التعليق