"الكافتيريات مش للبيع".. حملة طلابية في الجامعة الأردنية

تم نشره في الأحد 24 حزيران / يونيو 2018. 06:17 مـساءً
  • مدخل الجامعة الأردنية الرئيسي- (أرشيفية)

عمان- الغد- أطلق اتحاد طلبة الجامعة الاردنية والقوائم الطلابية: أهل الهمة، قائمة النشامى، قائمة العودة وقائمة التجديد، اليوم، حملة "الكافتيريات مش للبيع"، وذلك لوقف قرار "خصخصة الكافتيريات التابعة لدائرة المطاعم والمقاصف بالجامعة"، وتضمينها لمستثمرين، بعد ان كانت تتبع ادارة الجامعة لتوفير خدمات الطعام والشراب بأسعار تناسب جميع الطلبة.

وشددت القوى الطلابية التي اطلقت الحملة، في بيان لها اليوم، على ان المقاصف والكافتيريات الجامعية كانت دائما ملاذا لعدد كبير من طلاب الجامعة، "وبدلًا من أن تقوم الادارة بتولي مسؤوليتها تجاه الكافتيريات وادارتها وتطويرها، نراها تسعى لإلقاء هذا الواجب عن عاتقها، ونقله الى احضان المستثمرين والتجار".

وقالت انه "بعد اغلاق عدد من المقاصف في الجامعة الأردنية خلال السنوات الأخيرة الماضية، ووقف بيع أصناف في بعض الكافتيريات التابعة لدائرة الطعام والغذاء عبر خطوات أتت من ضمن نهج استهدف على مدار سنوات الكافتيريات الجامعية؛ اليوم تمضي إدارة الجامعة بخطواتها وصولاً الى نهاية الطريق لتصدر قرارها بخصخصة كافة المقاصف في الجامعة".

وجددت هذه القوى الطلابية دعوة الحكومة للقيام بدورها "وان تقدم الدعم للجامعة بمبالغ تمكنها من القيام بدورها لتتمكن من توفير الخدمات للطلبة والقيام بالدور الذي وجدت من أجله بعيداً عن الربح المالي واللجوء لزيادة الأعباء على الطالب".

وتطالب الحملة الجديدة، بحسب البيان، بـ"الدفع نحو تأهيل الكوادر العاملة في الكافتيريات وتحسين جودة المأكولات والاصناف المقدمة فيها"، اضافة الى إعادة افتتاح الكافتيريات التي تم اغلاقها في السابق، وزيادة عدد الأصناف المقدمة فيها".

التعليق