"الطاقة" تفتح الباب أمام الصناعات الصغيرة والمتوسطة لإنشاء مجمعات شمسية

تم نشره في الخميس 19 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- أعلنت وزارة الطاقة والثروة المعدنية أمس عن فتح الباب أمام الصناعات الصغيرة والمتوسطة لانشاء مجمعات شمسية جنوب المملكة لتغطية استهلاكها من الطاقة الكهربائية باستطاعة حدها الأدنى 25 ميجاواط لكل تجمع لخدمة الصناعات وتعزيز تنافسيتها.
وأكدت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي في تصريح صحفي أمس أهمية القرار في دعم الصناعات الأردنية، خاصة الصغيرة والمتوسطة منها حيث ان دعمها يشكل أحد الأهداف المهمة للحكومة وعلى سلم أولوياتها، لافتة الى أن دعم هذه الصناعات سيؤدي إلى زيادة تنافسية البضائع الأردنية ويقلل النفقات التشغيلية بما فيةا تكاليف الكهرباء والتي تشكل تحدي رئيس لهذه الصناعات.
وبهذا الخصوص قالت زواتي إن وزارة الطاقة والثروة المعدنية قررت تخصيص 100 ميجاوات من سعة الشبكة وهي جزء من 300 ميجاوات كانت مرصودة لمشاريع المرحلة الثالثة لمنحها للصناعات المتوسطة والصغيرة لتقوم بإنشاء مجمعات شمسية لتغطية استهلاكاتها من الطاقة الكهربائية وباستطاعة لا تقل عن 25 ميجاوات لكل تجمع بعد أن تم خفـض عدد مشـاريع المرحـلة الثالثة لأربـعة مشاريـع منها (3) مشاريع خلايا شمسية ومشروع واحد لطاقة الرياح.

التعليق