الرزاز يعد بإنصاف أهالي جناعة والوقوف إلى جانب بلدية الزرقاء

تم نشره في الخميس 26 تموز / يوليو 2018. 11:24 صباحاً
  • رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز خلال استقباله النائب طارق خوري، ووفد من مدينة الزرقاء -(من المصدر)
  • رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز خلال استقباله النائب طارق خوري، ووفد من مدينة الزرقاء -(من المصدر)

إحسان التميمي

الزرقاء- وعد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، لدى استقباله النائب طارق خوري، ووفد من مدينة الزرقاء، في رئاسة الوزراء، اليوم الخميس، بإنصاف أهالي جناعة، والوقوف إلى جانب بلدية الزرقاء.

وأبدى الرزاز تفهمه لقضية أبناء جناعة، واعداً بأنه لن يترك أهالي جناعة في مهب الريح وسيعمل على إنصافهم وحل قضيتهم بشكل سريع.  

بدوره، شرح النائب طارق خوري للرزاز معاناة بلدية الزرقاء والصعوبات التي تقف أمام تقديم الخدمات للمواطنين، والتحديات التي تواجهها وظروف موظفيها، ودعا لضرورة وقوف رئيس الوزراء ووزارة البلديات إلى جانب البلدية ومحاولة إيجاد وخلق ظروف ترتقي بالبلدية وخدماتها.

وبناء على ذلك وعد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بالوقوف إلى جانب البلدية والعمل على تذليل الصعوبات لتتمكن من تقديم خدمات أفضل.

ويخيّم شبح الترحيل على مئات الأسر في حي جنّاعة، بعد أن أيدت محكمة الاستئناف حكما صادرا عن "محكمة بداية الزرقاء"، بعودة 28 دونما ملاصقة لمخيم الزرقاء ويسكنها قرابة 700 أسرة، إلى أصحابها الأصليين وتسليمها لهم فارغة.

أما أزمة بلدية الزرقاء فتتمثل في الجانب المالي، حيث نفذت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي الحجز على أموال البلدية المنقولة وغير المنقولة، بسبب ارتفاع مديونية البلدية للمؤسسة والبالغة 5ر11 مليون دينار.

Ihssan.tamimi@alghad.jo

التعليق