غياب التمويل يوقف رواتب المعلمين السوريين بمخيم الزعتري

تم نشره في الخميس 26 تموز / يوليو 2018. 12:24 مـساءً
  • طلبة سوريون لاجئون يتلقون دروسهم في احدى مدارس مخيم الزعتري-(من المصدر)

المفرق- أخطرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، المعلمين السوريين العاملين في مخيم الزعتري للاجئين السورين في المفرق، بعدم توفر التمويل اللازم لدفع رواتبهم للعام الدراسي القادم.

جاء ذلك، وفق تصريح للمكتب الإعلامي للمنظمة لوكالة الانباء الاردنية ( بترا)، واضاف المكتب انه " نتيجة وجود فجوة في التمويل المتوفر لدى اليونيسف، تم إخطار من يعملون بوظيفة معلم مساعد من السوريين في مخيم الزعتري، بعدم توفر التمويل حاليًا لدفع رواتبهم مع بدء العام الدراسي المقبل".

واضاف المكتب الاعلامي للمنظمة ان الفجوة التمويلية للمنظمة الأممية تبلغ حاليًا 43 بالمائة ؛ "انما ستستمر اليونيسف بالسعي للحصول على التمويل اللازم، للاستمرار بتقديم خدمات نوعية للأطفال والنساء في المخيم". لافتا الى ان عدد من يعملون بوظيفة معلم مساعد في مخيم الزعتري 509 معلمين؛ يعملون في 32 مدرسة داخل المخيم.

يشار الى ان الأمم المتحدة ومنظمات إغاثية وإنسانية كانت قد حذرت، من "فجوة كبيرة" في الدعم المطلوب للاجئين السوريين والدول المستضيفة لهم، ما يهدد استقرار ومستقبل اللاجئين في هذه الدول.

ويعتبر مخيم "الزعتري"، من أكبر مخيمات اللجوء الخاصة بالسوريين في الأردن، ويضم نحو 80 ألف لاجئ سوري.-(بترا)

التعليق