مراد: الأردن يسعى لجذب مزيد من الاستثمارات البحرينية

تم نشره في الأربعاء 8 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- أكد رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، العين عيسى حيدر مراد، أن القطاع الخاص الأردني حريص على جذب المزيد من الاستثمارات البحرينية للمملكة، مشيدا بالقائم منها حاليا بقطاعي البنوك والاتصالات.

وقال خلال لقائه رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين، سمير ناس، وعدد من أعضاء مجلس إدارتها، إن البحرين تعد شريكا استثماريا وتجاريا مهما للأردن، مؤكدا أن تجارة عمان على استعداد تام للتنسيق لتنظيم زيارات لوفود تجارية متخصصة بين البلدين.

وتم خلال اللقاء الذي حضره أمين عام اتحاد الغرف العربية، الدكتور خالد حنفي، والقائم بأعمال السفارة الأردنية بالمنامنة، رولان سمارة، مناقشة سبل التعاون الاقتصادي بين البلدين على مستوى مؤسسات القطاع في ظل توفر الكثير من الفرص الواعدة بمختلف القطاعات، بالإضافة للعلاقات التجارية العربية.

وحسب بيان صحفي لغرفة تجارة عمان أمس، تتركز الفرص الاستثمارية في قطاعات المصارف والبنوك والخدمات الصحية والتعليم والأغذية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والأيدي العاملة.

وأكد العين مراد ضرورة وجود منظومة جمركية عربية موحدة تعمل على انسياب البضائع بشكل ميسر بين الدول العربية.

وشدد على ضرورة التمثيل النسائي بعضوية مجالس إدارة الغرف التجارية العربية ودعم النشاط الاقتصادي للمرأة وزيادة مساهمتها بذلك بما ينعكس على تحسين مستوى دخل ومعيشة الأسرة.

وأشار إلى أهمية التجارة الإلكترونية العربية وعدم الاعتماد على مزودي الخدمة من المواقع الإلكترونية الأجنبية التي لا تقدم الدعم للتاجر العربي بصورة عادلة، معبرا عن أمله وجود منظومة تشريعات إلكترونية وتوحيدها.

الى ذلك، أكد ناس وجود إمكانيات وفرص كبيرة للتعاون التجاري بين رجال وسيدات الأعمال في البلدين بمختلف المجالات، لافتا إلى أهمية استفادة قطاعات التجارة والأعمال من اتفاقيات التعاون التجاري والاقتصادي الموقعة.

ولفت إلى ضرورة تكثيف الزيارات بين أصحاب الأعمال البحرينيين ونظرائهم الأردنيين للتعرف على الفرص المتوافرة وإيجاد مشاريع هادفة تصب بمصلحة اقتصاد البلدين.

وبدوره، أكد حنفي ضرورة تطوير النقل اللوجستي بين الدول العربية وتفعيل دور الغرف التجارية وبخاصة بعمليات التبادل التجاري وتحسين التجارة الإلكترونية والخمات اللوجستية من خلال استخدام التطبيقات المرتبطة بالذكاء الصناعي وتفعيل دور السوق العربية الإلكترونية المشتركة.

التعليق