2.4 مليون دينار إيراد ‘‘الأمانة‘‘ المتوقع من الاستثمار العام الحالي

تم نشره في السبت 11 آب / أغسطس 2018. 11:00 مـساءً
  • مبنى امانة عمان بمنطقة رأس العين (ارشيفية)

مؤيد أبو صبيح

عمان – في الوقت الذي أثار موضوع الاستثمار في أمانة عمان الكبرى جدلا حادا في جلسة مجلسها الثلاثاء الماضي، كشفت أرقام موازنتها للعام الحالي 2018 عن حجم الإيراد المتوقع من "الاستثمار" بنحو 2.4 مليون دينار.
وفيما أرجع مصدر مطلع في الأمانة لـ "الغد" سبب قلة الإيراد من الاستثمار إلى "العقود القديمة التي تمتد لنحو ثلاثين عاما أو أكثر، وعدم تفعيل التحصيل خصوصا من الأسواق الشعبية والبسطات والمجمعات التجارية"، أكد أعضاء في مجلس الأمانة ضرورة عدم التفريط بحقوقها المالية، مطالبين بإعادة تنظيم العقود بشكل مجد لصالح الأمانة وبما يضخ المزيد من الأموال في خزينتها.
وتبلغ موازنة الأمانة للعام الحالي نحو 498 مليون دينار، وسط ترجيحات بإعادة تقديرها بعد عطلة عيد الأضحى مرة أخرى لجهة تخفيضها دون المساس بالخدمات الرئيسية التي تقدمها للمواطنين.
وكانت الأمانة خفضت موازنتها في العام 2016 بنحو 70 مليون دينار.
إلى ذلك، طرحت "الأمانة" مؤخرا عطاء انشاء مشروع الباص سريع التردد عمان- الزرقاء وصلة طارق عين غزال.
ويهدف المشروع إلى ربط مسار حافلات التردد السريع بشارع الشهيد المتجه من عمان إلى الزرقاء، وتقتصر أعماله في المنطقة الواقعة بين تقاطع عين غزال وتقاطع طارق، لربط خدمات المشروع بالحافلات، وتشمل أعمال الطرق والجسور ومحطات التحميل وتنزيل الركاب ومشروع حافلات التردد السريع بين العاصمة والزرقاء.
ويشتمل المشروع على انشاء مسار لحافلات التردد السريع في منتصف الطريق من تقاطع طارق الى تقاطع عين غزال، وانشاء تقاطعات جديدة من انفاق وجسور.
وقسمت الأمانة المشروع إلى حزمتين الأولى وتشتمل على تقاطع طارق وتبدأ من شارع ضياء الحق وتنتهي بتقاطع طارق، فيما تشمل الثانية تقاطع الروضة وتبدأ عند محطة الأمير فيصل وتنتهي عند تقاطع الروضة.
وبحسب مصادر مطلعة في الأمانة فإن الكلفة التقديرية لهذه الوصلة تبلغ نحو 45 مليون دينار.

التعليق