7 قتلى بينهم جنديان بتفجير انتحاري غربي العراق

تم نشره في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2018. 09:36 صباحاً
  • جانب من تفجير سابق في العراق- (ا ف ب)

الأنبار- قتل 7 أشخاص بينهما جنديان اليوم الأربعاء، جراء تفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف حاجزًا أمنيًا عند مدخل مدينة القائم في محافظة الأنبار، بحسب مصدر أمني.

وفي تصريح للأناضول، قال نقيب الشرطة أحمد الدليمي، إن سيارة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت مستهدفة حاجز أمني مشترك بين قوات الجيش والحشد العشائري (مقاتلون سنة موالون للحكومة) عند المدخل الجنوبي للقائم.

وأضاف الدليمي، أن التفجير أسفر عن مقتل اثنين من الجنود وثلاثة عناصر من الحشد ومدنيين اثنين، فضلًا عن إصابة خمسة آخرين بينهم جندي وعنصران من الحشد ومدنيان.

ولفت المصدر إلى أن قوة مشتركة قامت بنقل الجثث الى الطب العدلي والجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج.

يذكر أن مدينة القائم القريبة من الحدود مع سوريا، تم تحريرها من "داعش" نهاية العام الماضي، بعدما كانت خاضعة لسيطرة التنظيم الإرهابي منذ منتصف عام 2014.

فيما تواصل القوات العراقية ملاحقة عناصر من التنظيم المتطرف في صحراء الأنبار الحدودية مع سورية والأردن والسعودية.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة متوزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيًا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة "حرب العصابات" التي كان يتبعها قبل عام 2014.-(الأناضول)

التعليق