جرش: انتهاء أعمال الصيانة في 22 مدرسة

تم نشره في الأحد 2 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش – أكد مدير تربية وتعليم محافظة جرش الدكتور حسين السعيدين إنتهاء أعمال الصيانة في 22 مدرسة بشكل كامل وهي جاهزة بمختلف الأجنحة والغرف الصفية،  فيما هناك 5 مدارس لم تنتهي فيها أعمال الصيانة حتى الآن.
واشار الى ان المدارس التي ما تزال بها أعمال صيانة، سيتم بدء دوام الطلبة فيها بعد التأكد من جاهزية الغرف الصفية، فيما سيتم تأخير العمل في الأجنحة الإدارية فيها فقط، حرصا على دوام الطلبة في الموعد المحدد من دون أي تأخير.
وأضاف أن أعمال الصيانة تأخرت في بعض المدارس بسبب عوائق فنية أو تأخر من المتعهدين، مشيرا الى انه يتم متابعتها من قبل وزارة الأشغال العامة.
وأكد السعيدين أن مدارس المحافظات تعاني من الإكتظاظ، ولا يمكن ترك طلاب المدارس التي تجرى لها أعمال صيانة دون دوام، سيما وأن الصيانة تشمل زيادة عدد غرف صفية وزيادة المختبرات وأماكن التعليم اللامنهجي والمرافق العامة ومختلف الخدمات التعليمية، التي يحتاجها الطالب في المدرسة.
وقال السعيدين أن مدارس جرش ستستقبل في أول يوم دراسي 45 الف طالب، فيما ستسقبل المدارس الخاصة عشر الالاف طالب، مؤكدا انه تم تفقد جاهزيتها بأعلى مستوى وتوزيع المعلمين والكتب المدرسية كاملة. واكد ان نقص المعليمن سيتم ملؤه كالمعتاد عن طريق التعليم الإضافي.
يشار إلى أن ثلث المباني المدرسية في محافظة جرش والبالغة 177  مدرسة حكومية مستأجرة، مشيرا إلى أن المباني المستأجرة، يتم اختيارها من بين أفضل الأبنية المتوفرة، والتي عادة ما يعلن عنها مواطنون في المناطق المستهدفة.
واكد ان هذه المباني يتم استئجارها للتغلب على حاجة ملحة لأبناء تلك المنطقة ويتم إجراء الصيانة لها رغم انها ليست البديل الامثل لاستخدامها كمرفق مدرسي لتعليم الطلبة.
وقال ان مباني المدارس تنطبق عليها الشروط التعليمية، وتعتبر الأفضل مقارنة مع مدارس أخرى في المحافظات، مشيرا الى ان المباني المستأجرة يتم اللجوء إليها لحل مشكلة التوزيع الجغرافي للسكان وتوفير احتياجاتهم التعليمية.
ويذكر أن عدد طلاب محافظة جرش يزيد على 45 ألف طالب وطالبة ويوجد في مدارسهم 2900 معلم ومعلمة وفي مديرية التربية 650 إداريا و320 مستخدما.

التعليق