مياه.. ومخاطر

تم نشره في الاثنين 3 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • - (تصوير: محمد أبو غوش)

 برج مخصص لمراقبة السباحة على ساحل مدينة العقبة السياحية. وفي الوقت الذي توفر فيه بعض شواطئ العقبة والبحر الميت منقذين لمراقبة حركة السباحة والتدخل حين اللزوم، إلا أن الأخطار تأتي من مكمن آخر، وهو انتشار عشرات برك تجميع المياه لغرض الزراعة، والتي تخطف حياة العديدين في كل عام، ما يتوجب وضع مواصفات معينة لهذه البرك، وإلزام أصحابها بوضع احتياطات آمنة تحول دون الدخول إليها والسباحة فيها، كونها مصدر خطر حقيقي على الحياة نتيجة الترسبات الطينية فيها. 

التعليق