فوضى وأعمال عنف في مدرسة الفيصلية في مادبا

تم نشره في الاثنين 3 أيلول / سبتمبر 2018. 05:55 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 3 أيلول / سبتمبر 2018. 06:30 مـساءً

أحمد الشوابكة

مادبا- أقدم طلاب مدرسة الفيصلية الثانوية للبنين، أمس الأحد، على أعمال تخريب وعنف وتكسير متعمد لأثاث ومقاعد المدرسة وإثارة أعمال شغب بسبب نقل مدير المدرسة.

وفي تفاصيل الحادثة بحسب ما تداوله تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات التي يتين فيه طلاب قاموا بالاعتداء على مدرستهم بسبب نقل مدير المدرسة السابق بدون رغبته وعدم رغبة المدير الحالي في العمل كمدير للمدرسة، ونتج عن الاعتداء تحطيم زجاج المدرسة وبعض المقاعد وزجاج بعض المركبات مما استدعى رجال الأمن الحضور إلى المدرسة.

وأظهرت الفيديوهات فوضى وتكسير وتخريب لمرافق المدرسة واعتداء على زملاء من خلال رمي براميل موجودة داخل المبنى والاعتداء على سيارة المدير مع فيديوهات تسخر من "المدير الجديد".

وقال مدير تربية مادبا محمد المسلم، إنه تم زيارة المدرسة برفقة المحافظ ونائبه وتم لقاء الأهالي والطلبة، مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجنة تحقيق من قبل وزارة التربية للوقوف على الواقعة.

وأكد الناطق الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم وليد الجلاد عودة الدوام إلى طبيعته داخل المدرسة، بعد زيارة فريق إداري وفني على رأسهم مدير تربية مادبا للوقوف على أحداث العنف التي وقعت بالمدرسة من تكسير وتحطيم لمحتوياتها.

التعليق