الصفدي: سنبذل كل جهدنا تجاه قضية ‘‘الأونروا‘‘

تم نشره في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2018. 06:01 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2018. 06:11 مـساءً
  • وزير الخارجية أيمن الصفدي - أرشيفية

عمان - أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي تصميم الأردن على بذل كل جهد ممكن تجاه قضية الأونروا، خلال حضوره اليوم اجتماع عقدته لجنة الشؤون الخارجية النيابية برئاسة النائب رائد الخزاعلة.
وبين الصفدي ان هذه الجهود كانت استباقية وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني بضرورة التحرك لحل الازمة المالية وحشد التأييد الدولي والسياسي والمالي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".
وأضاف "في الوقت الذي أعلنت فيه الولايات المتحدة وقف دعمها للأونروا كثفت عديد من الدول دعمها المالي والسياسي للوكالة الامر الذي ساعد في الاستمرار في عملية تقديمها لخدماتها التعليمية والصحية والاغاثية".

كما بين الصفدي ان الأردن دعا الى مؤتمر لوزراء الخارجية العرب لبحث سبل دعم الأونروا وانها ستنظم بالتعاون مع السويد واليابان والاتحاد الأوروبي وتركيا مؤتمرا على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الحالي لبحث سبل التمويل اللازم للوكالة.
من جانبه قال النائب الخزاعلة خلال الاجتماع الذي بحث في أخر التطورات والمستجدات على القضية الفلسطينية وخاصة قضية تقليص الدعم عن "الأونروا"، اننا في مجلس النواب نعتز ونفتخر بكافة الجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني في الدفاع عن القضية الفلسطينية والمحافظة على الحقوق الشرعية من خلال شبكة العلاقات التي رسخها مع الكثير من الاشقاء والأصدقاء في دول العالم.

ولفت الى ان هذه العلاقات كان لها الأثر الواضح في حشد التأييد الدولي والسياسي والمالي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".
وأشار الخزاعلة الى ان المنطقة الان تعيش جملة من تسارع في الاحداث نتيجة وقف الدعم الأمريكي للأونروا الامر الذي سينعكس بشكل سلبي على تلبية احتياجات الوكالة وعدم تمكينها من أداء دورها الإنساني للاجئين لافتا الى ان هذا القرار سيؤثر بشكل سلبي على الأمن والاستقرار في المنطقة، كما سيعمق مشاعر اليأس والحرمان لدى كثير من اللاجئين الفلسطينيين.-(بترا)

التعليق