كف يد 38 موظفا عن العمل لمشاركتهم باقتحام مكتب رئيس الجامعة

تم نشره في الأربعاء 5 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • مدخل جامعة آل البيت-(أرشيفية)

حسين الزيود وخلدون بني خالد

المفرق- التحق رئيس جامعة آل البيت الدكتور ضياء الدين عرفة بالعمل في مكتبه بالجامعة يوم أمس كالمعتاد، فيما اتخذت الجامعة قرارات بكف يد 38 موظفا من الجامعة عن العمل مع وقف الراتب والعلاوات لهم بنسبة 100 %، على خلفية اقتحام مكتبه اول من امس، واجباره على مغادرته.

وقال عرفة لـ "الغد"، إن القرارات اتخذت وفقا للإجراءات القانونية وحسب الأنظمة والتعليمات، لحين صدور قرار نهائي من قبل الجهات القضائية المختصة.

وبين عرفة أن قرار كف اليد شمل 4 من أعضاء الهيئة التدريسية و38 من الموظفين الذي شاركوا بالاحتجاج واقتحام مكتب رئيس الجامعة، وذلك بناء على تقرير الأمن الجامعي الذي يفيد بقيام المشمولين بقرارات الوقف عن العمل بأعمال من شأنها الإساءة إلى الجامعة والعاملين فيها، ومخالفة قانون العقوبات الأردني، وكذلك اقتحام مكتب رئيس الجامعة، مشيرا إلى أن كل من يثبت التحقيق أنه كان مشاركا بذلك العمل ستشمله العقوبة.

وكان عاملون في جامعة آل البيت اقتحموا مكتب رئيس الجامعة اعتراضا على التجديد لرئيس الجامعة، ونظام الترقيات الأكاديمية، بالاضافة الى أمور تتعلق بمطالب خدماتية وحقوق عمالية.

فيما كان اعتبر وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي "اقتحام" مكتب رئيس الجامعة بانه "عمل مرفوض ولا يليق بمؤسسة تعليمية محترمة".

وقال الطويسي لـ"الغد"، إن من قاموا بهذا العمل لا يمثلون الجسم الجامعي"، مشددا على تطبيق القانون واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق من قاموا بهذا العمل".

وقال "نحن دولة مؤسسات وقانون" مشيرا الى مجلس الأمناء ومجلس التعليم العالي حدد جهتين فقط لتقييم أداء أي رئيس جامعة ومحاسبته".

ورغم أن جامعة آل البيت شهدت يوم أمس هدوءا، وسار العمل فيها كالمعتاد، ولم تسجل أي تصرفات وانفعالات على إثر ما حدث، وفق عاملين في الجامعة، إلا أن عددا من الطلاب والأساتذة والموظفين في الجامعة نفذوا اعتصاما مساء أمس وسط مدينة المفرق، طالبوا فيه بتشكيل لجنة تقصي حقائق لما حدث، واستقالة رئيس الجامعة ومجلس أمنائها، ووقف العقوبات التي صدرت بحق بعض الموظفين أمس والتي تم بموجبها كف يدهم عن العمل. 

التعليق