"المهندسين": ننحاز للشعب ضد القوانين الجائرة

تم نشره في الاثنين 10 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- قال نقيب المهندسين احمد سمارة الزعبي ان "نقابة المهندسين الأردنيين تنحاز الى شعبنا واهلنا، ضد القوانين الجائرة، كقانوني: ضريبة الدخل وضريبة المبيعات والجرائم الالكترونية، ونظامي الابنية والخدمة المدنية، وكل ملفات الاصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي".
جاء ذلك خلال لقاء بعنوان "المهندسين الشباب وتحديات المستقبل" نظمته لجنة المهندسين الشباب في شعبة هندسة المناجم والتعدين والهندسة الجيولوجية والبترول بمجمع النقابات المهنية أمس.
وأضاف الزعبي أن "قدرنا في هذا الوطن؛ أن نكون يدا تبني ويدا تحمل السلاح، والهيئة العامة في النقابة، تعمل بين البناء والتصدي لكل ما يمس كرامة الوطن".
ولفت، خلال اللقاء الذي حضره 152 مهندسا ومهندسة من مختلف محافظات المملكة، إلى أن عنوان المرحلة "رفع كفاءة المهندس، ليصبح مطلوبا للاسواق الداخلية والخارجية"، مؤكدا ضرورة سعى المهندس لتطوير مهاراته وقدراته، لنيل فرص عمل أفضل في ظل التحديات الراهنة، وعلى رأسها ارتفاع نسبة البطالة، والخلل بين مخرجات التعليم وسوق العمل المحلي الذي لا يستوعب اعداد المهندسين الخريجين، وسوق العمل الخارجي المغلق.
وأوضح الزعبي أن النقابة بصدد عقد لقاء يشارك به عمداء كليات الهندسة من الجامعات الأردنية، لمناقشة كل ما يتعلق بالخطط الدراسية والتخصصات، وكيفية تحسين مخرجات التعليم، للارتقاء بقطاع الانشاءات الذي لا يمكن ان يتم بمعزل عن التشريعات الأخرى والهموم الوطنية.
من جهته، أشار رئيس شعبة هندسة المناجم والتعدين والهندسة الجيولوجية والبترول سمير الشيخ إلى العقبات التي تواجه مهندسي التعدين والجيولوجيا من داخل وخارج النقابة، وابرزها انتحال الجيولوجيين لقب المهندس الجيولوجي، مبينا أن الامر منظور امام القضاء منذ أعوام.

التعليق