انطلاق برنامج البحث العلمي التجريبي في المركز الدولي لضوء السنكروترون

تم نشره في الثلاثاء 11 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- انطلق البرنامج العلمي التجريبي للمركز الدولي لضوء السنكروترون وتطبيقاتها في الشرق الأوسط "سيسامي" على أول خطي طيف باستخدام ضوء الأشعة السينية وضوء الأشعة تحت الحمراء.
وفي بيان لمركز السنكروترون، فإن 55 مشروعا علمياً تم استقبالها من الدول الأعضاء لسيسامي (مصر، قبرص، ايران، الأردن، باكستان، فلسطين وتركيا) وكذلك دول أخرى (كولومبيا، فرنسا، ايطاليا، كينيا والسويد) بعد الإعلان الرسمي لذلك؛ حيث تم اختيار لجنة دولية مسؤولة عن تقييم المشاريع المقدمة لسيسامي من حيث قيمتها العلمية والتقنية باستخدام معايير دولية مطبقة في مراكز بحثية رئيسية مماثلة على مستوى العالم.
وقال مدير عام سيسامي، الدكتور خالد طوقان، إنه تم في السابع عشر من تموز (يوليو) الماضي استقبال أول فريق بحثي من مستخدمي ضوء السنكروترون في إجراء أولى تجارب خط طيف الأشعة السينية، وهو أول خطوط سيسامي الضوئية الذي بدأ تشغيله نهاية العام الماضي.
ووفقا للمدير العلمي للمركز، الدكتور جورجيو باولوتشي، فإن المجموعة تتكون من الباحثين الذين قاموا بإجراء تجاربهم على هذا الخط من الباحثة الفنلندية كيرسي لورينتز (وفريقها من معهد قبرص، وهم: الباحثة القبرصية جريجوريا لوانا، واليابانية يوكو مياوتشي والمصري/ اليوناني الجنسية يوسف حافظ) الذين مثلوا فريقاً دولياً توافقاً مع الرؤية العلمية لسيسامي.
وبين أن الدكتورة كيرسي لورينتز هي الباحث الرئيسي لواحد من المشاريع الـ19 التي قدمت لسيسامي من 5 دول أعضاء (قبرص، مصر، الأردن، باكستان وتركيا)؛ حيث تم اعتماد إجراء التجارب الخاصة بهذا المشروع على خط ضوء الأشعة السينية بموافقة اللجنة الدولية لمراجعة المشاريع.
كما استقبل سيسامي فريقا بحثيا آخر من أساتذة الجامعات الأردنية (الأردنية، ومؤتة، واليرموك) لإجراء تجاربهم العلمية في علوم الآثار والجيولوجيا والبيئة خلال اليومين الخامس والسادس من أيلول (سبتمبر) الحالي، بالتعاون مع مسؤول خط ضوء الأشعة السينية بالمركز، الدكتور مسعود حرفوش.
وكان التشغيل الرسمي لخط طيف الأشعة تحت الحمراء تم منذ بضعة أشهر؛ حيث تم استخدام هذا الخط في فترات سابقة لإجراء عدد من التجارب المعنية بدراسة العقاقير الطبية المستخلصة من النباتات وبعض الأمراض كسرطان الثدي والجلد وتسمم الحمل وكذلك دراسة بعض المخطوطات والقطع الأثرية وغيرها. ومن المقرر أن يستمر خط الطيف في استقبال فرق بحثية أخرى ابتداء من شهر تشرين الأول (أكتوبر) من العام الحالي، كما أفادت به مسؤولة الخط الدكتورة جيهان كامل.
وحسب البيان، فإن سيسامي أطلق في 9 أيلول (سبتمبر) الحالي إعلاناً رسمياً لاستقبال المقترحات البحثية لمستخدمي خط ضوء الأشعة السينية وخط ضوء الأشعة تحت الحمراء لإجراء تجاربهم في النصف الأول من العام المقبل وسيتم استقبال المقترحات لغاية تاريخ 23 تشرين الأول (اكتوبر) الحالي.
كما يستعد سيسامي خلال الأسابيع المقبلة لاستقبال فرق بحثية عدة من الدول الأعضاء (الأردن ومصر وقبرص وتركيا وباكستان وإيران) وغير الأعضاء (إيطاليا وفرنسا) في ميادين تطبيقية مختلفة مثل الطب والصيدلة وعلوم الحياة والمواد وكذلك علوم الآثار والتي تم بالفعل قبولها للدراسة على خطي الطيف القائمين اللذين يعملان تحت إشراف المدير العلمي لسيسامي؛ الدكتور جورجيو باولوتشي.
ويذكر أنه جار العمل على استكمال تركيب وإعداد خط طيف الأشعة السينية ذات الطاقة العالية المخصص لدراسة علوم المواد الذي يعد خط الطيف الثالث بالمركز على أن يتم تشغيله لاستقبال الباحثين بداية من العام المقبل، وفي الإطار نفسه يقوم المركز بتجهيز خط الطيف الرابع حسب الجدول الزمني القائم والذي سيتم توظيفه لدراسة تركيب المركبات الجزيئية الكبيرة مثل الفيروسات ومثالها من الجزيئات الحيوية كما هو مخطط له ضمن البرنامج العلمي لسيسامي.

التعليق