الناصر: المشروع يسهم بتطوير واقع المجتمعات المحلية مائيا واقتصاديا

"المياه" و"البوتاس" توقعان اتفاقية إنشاء سد ابن حماد بكلفة 26 مليون دينار

تم نشره في الجمعة 31 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

عمان - الغد - وقعت وزارة المياه والري ممثلة بوزيرها الدكتور حازم الناصر، وشركة البوتاس العربية ممثلة برئيس مجلس ادارتها المهندس جمال الصرايرة ومديرها العام برنت هايمن، اتفاقية أمس، لانشاء سد وادي ابن حماد في محافظة الكرك، بكلفة قدرها 26 مليون دينار، تمولها الشركة.
ووفق الاتفاقية فإن هذا السد يخدم محافظتي الكرك والطفيلة، ومناطق في الجنوب، وفق الناصر الذي بين ان الوزارة/ سلطة وادي الأردن، تعمل على توسيع آفاق الحصاد المائي ورفع الطاقة التخزينية للسدود بحلول الاعوام المقبلة.
كما لفت الناصر الى أن السد، سيدفع باتجاه تطوير واقع المجتمعات المحلية، وتحسين مستوى المعيشة بتوفير المياه لسقاية الماشية، وتطوير المراعي، وخلق فرص عمل جديدة في المنطقة.
وكشف عن انه يجري حاليا، انشاء سد آخر في منطقة وادي كفرنجة بمحافظة عجلون بسعة 4 ملايين م3.
ولفت الى أن "المملكة تعد من أكفأ الدول في حصاد مياه الامطار، نسبة للمساحة الماطرة فيها"، موضحا ان السعة الاستيعابية للسدود في المملكة حاليا تصل الى 325 مليون م3.
وأشار الى ما أنجزته السدود العشرة المنتشرة في المناطق، الى جانب 78 حفيرة مائية و65 بركة مائية كبيرة، و24 سدا صحراويا، تتسع جميعها لمئات آلاف الكيلو مترات المربعة من المياه.
وأضاف أن لدى الوزارة خططا، للمضي بها كتعلية سدي الوالة ووادي كفرنجة، واعادة المخزون الاستراتيجي الحيوي للسدود بعد ما عانته من تراجع في مخزونها طوال الفترة الماضية.
وأشاد بما قدمته "البوتاس" من تمويل لانشاء السد، إذ ستزود سلطة وادي الاردن بعد الانتهاء من انشائه، الشركة بـ(30) مليون م3 لمدة 12 عاما، وبأسعار تفضيلية، وبواقع 2.5 مليون م3 سنويا.
وفي السياق نفسه، أوضح امين عام سلطة وادي الاردن المهندس سعد ابو حمور ان السد سيخدم اهالي الكرك والجنوب، وسيسهم بتطوير الاراضي المحيطة بالسد، بما ينعكس ايجابا على حياة المواطنين.
وبين ان ارتفاع السد سيبلغ 50.5 متر وبطول 250 مترا طوليا، بحيث سيخزن 4 ملايين م3، بحيث يحتاج العمل فيه الى 3 أعوام.

التعليق