المنتخب النسوي يواصل تدريباته في العقبة استعدادا لنهائيات كأس آسيا

تم نشره في الخميس 6 شباط / فبراير 2014. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 12 نيسان / أبريل 2014. 07:18 مـساءً
  • جانب من تدريبات المنتخب النسوي سايقا ً- الغد)

عمان- الغد- يواصل المنتخب النسوي لكرة القدم تدريباته المكثفة في المعسكر التدريبي المقام حاليا بالعقبة في إطاراستعداداته لنهائيات كأس آسيا التي ستقام في فيتنام خلال الفترة من 14-25 أيار(مايو) المقبل.

 وقال المدير الفني الياباني اوكياما في حديثه لموقع اتحاد كرة القدم :" إن الهدف من معسكر العقبة قد تحقق من خلال مواصلة التدريبات اليومية التي تهدف إلى رفع الجاهزية، والتركيز أيضا على الجوانب الفنية وتوفير الانسجام بين اللاعبات مشيرا إلى أهمية الوقوف على المستوى العام للاعبات خلال المعسكر الذي يأتي ضمن رؤية الجهاز الفني لرفع الجاهزية إلى أعلى درجاتها للظهور في النهائيات  بصورة مميزة.

وأشاد اوكياما بالروح العالية عند اللاعبات في الإقبال على التدريبات وتنفيذ الواجبات الموكلة اليهن بكل بيسر وسهولة بدوره قال الإداري عامر منكو:"  إن المنتخب ينهي معسكره بعد غد  بمشاركة اللاعبات كافة باستثناء اللاعبة سما خريسات التي تغيبت لظروف الامتحانات الجامعية وقال إن الجهاز الفني وضع لها برنامجا خاصا للبقاء في الجاهزية الفنية والبدنية مبينا أن التدريبات تستأنف في عمان الأحد المقبل إلى حين التوجه إلى اليابان فجر "14" شباط (فبراير) الحالي  لإقامة معسكر آخر وفق خطة الجهاز الفني.

 وتتضمن خطة الجهاز الفني  إقامة دورة رباعية  في شهر آذار (مارس) المقبل على أن يشهد شهر نيسان (أبريل) لقاءين وديين مع بايرن ميونخ في عمان ومن ثم إقامة معسكر في شرق آسيا قبل الدخول في النهائيات الآسيوية

ويشارك في المعسكر اللاعبات وهن: ملك شنك، زينة السعدي، شيرين الشلبي، ماريانا حداد، تريزا العودات، ستيفاني النبر، ياسمين خير، شروق الشاذلي، ميسم ابو خشبة،عبير النهار،شهناز جبريل، ميساء جبارة، انشراح حياصات،عايدة الصوفي،انفال الصوفي، لونا المصري،آية المجالي، هبة فخر الدين،ألاء ابو قشة، وعد الرواشدة، زين مظهر، مي سويلم، رزان الزاغة ،هيا خليل، مرام دعمس.

 يذكر أن القرعة أوقعت المنتخب ضمن المجموعة الأولى القوية التي تضم أيضاً فيتنام المضيفة واليابان بطلة كأس العالم وأستراليا حاملة اللقب،  وفي المقابل ضمت المجموعة الثانية منتخبات الصين وكوريا الجنوبية وميانمار وتايلاند.

 

 

 

التعليق