كيري يقر بأن الأسد يحقق تقدما على الأرض في سورية

تم نشره في الجمعة 7 شباط / فبراير 2014. 02:00 صباحاً

واشنطن- أقر وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاربعاء بان نظام الرئيس السوري بشار الاسد يحقق تقدما على الارض لكنه نفى اي فشل للسياسة الاميركية في سوريا.
وقال كيري في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الاربعاء "صحيح ان الاسد تمكن من تحسين وضعه قليلا، لكنه لم ينتصر حتى الآن. انها حالة جمود" في الوضع.
الا ان كيري حرص على التأكيد ان السياسة الاميركية حيال سوريا لم تفشل على الرغم من عدد ضحايا النزاع المتزايد خلال ثلاث سنوات.
وقال كيري ان "السياسة في سوريا تشكل تحديا كبيرا وتتسم بصعوبة كبيرة".
وكانت وزارة الخارجية الاميركية نفت خلال الاسبوع الجاري معولمات تفيد ان كيري ابلغ اعضاء في الكونغرس في لقاءات خاصة انه حان الوقت لتغيير الاستراتيجية في سوريا حيث قتل 136 الف شخص ونزح ملايين من بيوتهم.
وقال كيري "لا اريد باي حال ايجاد اعذار (ولكننا) نريد لهذا الامر ان يتقدم بسرعة اكبر، وان نقوم به بشكل افضل". واضاف ان "ما اعنيه الآن هو ان الدبلوماسية صعبة وبطيئة وتتضمن عملا شاقا وبطيئا".
ورفض الرئيس باراك اوباما تسليم مقاتلي المعارضة اسلحة ثقيلة ومتوسطة لاسقاط نظام الاسد خوفا من وصولها الى ايدي الناشطين المتطرفين الذين تدفقوا على سوريا.
وقال كيري ان الادارة الاميركية ستعمل مع الكونغرس وفي الداخل لدفع الروس الى استخدام تأثيرهم على الاسد من اجل تحسين الظروف على الارض.
وحذر كيري الذي كان من اشد المدافعين عن اتباع سياسة اكثر صرامة مع سوريا، من انه "ليست لدينا سنوات" لنجد طريقا لانهاء هذه الحرب.
وتقدم الولايات المتحدة دعما "غير فتاك" لمسلحي المعارضة مثل سترات واقية من الرصاص واجهزة اتصالات ونظارات للرؤية الليلية.
وقال كيري "لا اريد الدخول في التفاصيل ولست مخولا الدخول في كل التفاصيل. لكنني اقول لكم ان الرئيس اتخذ موقفا قويا".
واشار الى اتفاق ابرم مع روسيا لازالة مخزون الاسلحة الكيميائية السورية معتبرا انه "خطوة كبيرة" في التخلص من هذه "الاداة الفظيعة" التي اتهم نظام الاسد باستخدامها ضد المعارضة.
في الوقت نفسه، كرر البيت الابيض دعوته الى سوريا "تنفيذ التزاماتها" المساعدة على تدمير كل ترسانتها من الاسلحة الكيميائية بعدما فوتت دمشق موعدين محددين للنقل شحنات الى مرفأ اللاذقية.
وقال الناطق باسم البيت الابيض جاي كارني ان "روسيا قالت انها تتوقع ان يسلم الاسد شحنة من اسلحته الكيميائية في مستقبل قريب نسبيا. وبالتأكيد نعتقد ان هذا امر مهم".-(أ ف ب)

التعليق