وزير المياه: يلتقي مواطنين في مناطق البادية الشمالية والغربية ويوعز بتطوير مكب الاكيدر

الناصر : الحكومة حريصة على تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطنين

تم نشره في الأحد 9 شباط / فبراير 2014. 03:00 صباحاً
  • وزير المياه والري حازم الناصر (وسط) خلال تفقده منطقة البادية الشمالية أمس -(من المصدر)

عمان - الغد- أكد وزير المياه والري حازم الناصر "حرص الحكومة على تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطنين، بخاصة احتياجات المياه والصرف الصحي".
جاء ذلك خلال جولة له، في مناطق البادية الشمالية والتي تشمل مناطق حوشا والاكيدر والمشيرفة والسويلمة والدندن والقاسمية والحمرا والمنصورة والقاسمية.
وشدد الناصر، خلال لقائه أهالي منطقة الحمرا، على ان الحكومة تسعى لاحداث نقلة في نوعية الخدمة المقدمة، مبينا ان تجربة مياه اليرموك، بعد قرار إعادة ادارتها الى كوادر وطنية، شهدت تحسنا كبيرا.
واستعرض واقع الاعتداءات وما تبذله ادارة قطاع المياه من جهود، لحماية المياه ومقدراتها من كل عبث، مشيرا الى استحداث مديرية مياه جديدة في البادية الشمالية الغربية، مقرها منطقة الحمرا، ستكون في استقبال المواطنين خلال مدة 45 يوما.
وحول مكب الاكيدر، كشف الناصر عن ان هذا المكب، يستقبل يوميا حوالي 3500 م3، الى جانب وجود مخيم الزعتري في المنطقة الذي استقبل آلاف اللاجئين السوريين، ما ضاعف من حجم المشكلة وخطورة ذلك على المياه الجوفية.
ولفت الى ان الوزارة/ سلطة المياه، سارعت بالبحث عن حلول لهذه المشكلة بطرح عطاءات، قدرها 7 ملايين دينار أردني، لتركيب محطات تنقية متنقلة حديثة، ستباشر عملها بداية أيار (مايو) المقبل.
واوعز بتطوير ورفع قدرة مكب الاكيدر، ليكون محطة تنقية للصرف الصحي، والتوافق مع وزارة الشؤون البلدية لزيادة الرسوم، اسوة بالمكبات الاخرى.
ولفت الى أن الزيادة ستكون من حصة بلدية حوشا الكبرى، لتحسين مستوى المعيشة والواقع البيئي في المنطقة، كما اوعز لـ"مياه اليرموك" بتزويد البلدية بالمواد اللازمة للرش حول المكب.
وحول نوعية مياه الشرب، أكد الناصر انها "خط احمر، ولن نسمح بأي تهاون بشأنها"، مؤكدا ان المياه التي تصل لاي منطقة في المملكة، ذات نوعية، تضاهي افضل المواصفات العالمية الدولية.
ولفت الى ان الخطوط الناقلة التي طرحتها الوزارة ستغذي عند تجهيزها، مناطق الشمال، وسينفذ خط ناقل رئيس منها الى منطقة الحمرا في بداية 2015، وحفر بئر جديدة في منطقة ام عاقود وتنفيذ خط بقطر 4 انش لمسافة تزيد على 6.5 كم، اذ اضيف مسافة 2.5 كم، لايصال المياه للمنطقة قريبا.
وشدد على سرعة تنفيذه وتزويد منطقة القاسمية/ حي الدواحة، بتمديد خط جديد بطول 600 م.
وحول مطالب خدمة المناطق بالصرف الصحي، اوضح الناصر ان هناك دراسات تجهز حاليا، ولكن اولوية الوزارة تكمن في تزويد المواطنين بمياه الشرب.
ولفت الى ان حصة الوزارة من المنحة الخليجية لا تتجاوز 130 مليون دينار، تعمل الوزارة للاستفادة القصوى منها، بما ينعكس على تحسين التزويد المائي للمواطنين.
واوعز الوزير خلال تفقده أعمال حفر بئر السويلمية الجديدة بسرعة بتجهيز البئر رقم 5، وربطها مع البئر الحالية، حيث ان طاقة البئر الجديدة حوالي 60 م3/ ساعة، اضافة الى بئر الجسر وطاقتها حوالي 50 م3/ساعة، وحفر بئر اضافية، وتنظيف البئر الحالية وتحسين احوال العاملين في الحفر.
ثم تفقد الناصر محطة تنقية المفرق التي انشئت العام 1985 وتقوم سلطة المياه حاليا بتحديثها وتطويرها، حيث ستعمل توسعتها الحالية على رفع طاقتها من 1500 م3 الى 6500 م3 بحلول العام 2025 بقيمة حوالي 23 مليون دولار ممولة من وكالة الانماء الأميركية (USAID) بنسبة 85 % و15 % من سلطة المياه.

التعليق