سلطة وادي الأردن ترفع أسعار مياه الري عشرة أضعاف تدريجيا على مدى 4 أعوام

تم نشره في الثلاثاء 11 شباط / فبراير 2014. 02:00 صباحاً
  • أمين عام سلطة وادي الأردن سعد أبو حمور (وسط) خلال ورشة العمل في وادي الأردن أمس -(من المصدر)

 حابس العدوان

البحر الميت  –  أكد أمين عام سلطة وادي الاردن المهندس سعد ابوحمور أنه سيتم رفع أسعار مياه الري الزراعية بما يمكن السلطة، كمزود رئيسي للخدمة في منطقة وادي الأردن، من تغطية الكلف التشغيلية اللازمة، وتحقيق الغايات المنشودة بما يضمن استمراية واستدامة البنى التحتية لخدمة المزارعين وسكان الوادي.
وبحسب الدراسة التي اعدتها وزارة المياه والري، فإنه سيتم رفع أسعار المياه تدريجيا على مدى اربعة أعوام بنسبة عشرة اضعاف التسعيرة الحالية، وحسب كمية الاستهلاك. وستكون الزيادة للشريحة الاولى التي يبلغ استهلاكها من صفر- 2500 متر مكعب، 20 فلسا بدلا من ثمانية فلسات للعام 2014، تتصاعد تدريجيا لتصل الى 73 فلسا العام 2017.
أما الشريحة الثانية التي يتراوح استهلاكها السنوي ما بين 2501-3500 متر مكعب فستصبح 30 فلسا، لتصل العام 2017 إلى 95 فلسا، والشريحة الثالثة التي يتراوح استهلاكها ما بين 3501-4500 متر مكعب، فستصبح هذا العام 45 فلسا لتصل في العام 2017 إلى 100 فلس، فيما ستصبح تسعيرة المتر المكعب للشريحة الرابعة التي يزيد استهلاكها السنوي على 4500 متر مكعب 60 فلسا للعام الحالي 60 فلسا ترتفع تدريجيا لتصل في العام 2017 إلى 110 فلسات.
واكد ابوحمور خلال افتتاحه ورشة عمل بعنوان “تعرفة مياه الري في وادي الاردن” عقدت في منطقة البحر الميت امس بحضور عدد من النواب ورئيس اتحاد مزارعي وادي الاردن وعدد من مسؤولي قطاع المياه وممثلي عن المزارعين، “ان التوافق على تعديل الاسعار سيحفز المزارعين على الاستخدام الامثل لمياه الري”.
كما سيسهم التعديل، بحسب ابو حمور، في إدخال التقنيات الحديثة المتطورة التكنولوجية في إدارة مياه الري وإدارة المزرعة في مناطق وادي الاردن، مشيرا الى ان هذا الامر سيشجع المزارعين على تنفيذ مشاريع التحلية وإعادة الاستخدام وإدامة البنى التحتية جنبا الى جنب مع بناء مشاريع جديدة بما يرفع من كفاءة الاستخدام ويقلل الكلف والأعباء المادية عليهم.
وبين المهندس أبو حمور “انه في ظل ضعف المواسم المطرية وما هو متاح من كميات الري، فإن تطوير أساليب الري وتنفيذ مشروعات جديدة سيعمل على تغطية معظم احتياجات المزارعين ومربي الماشية في المنطقة”، مؤكدا حرص سلطة وادي الأردن على التعاون مع المزارعين  وتأمين احتياجاتهم رغم قساوة الظروف المائية التي نعيشها، واستعدادها للتعاون معهم بهدف الوصول الى اعلى مستويات التعاون، ما ينعكس ايجابا عليهم وعلى الوطن.
وبين أن سلطة وادي الاردن تقوم حاليا بتنفيذ عدد كبير من المشاريع المائية والسدود بقيمة تزيد على 100 مليون دينار سيكون لها الأثر الواضح في توفير كميات كبيرة من مياه الري، مثل سد وادي كفرنجة وسد الكرك وتعلية سد الوالة.
 وبين أنه سيتم العمل على إعادة تأهيل مشاريع الري مثل مشروع ري الأغوار الجنوبية، المرحلة الأولى، وكذلك مشروع ري حسبان/ الكفرين، المرحلة الاولى، كاشفا النقاب عن تجهيز الدراسات والوثائق المطلوبة لعدد من المشاريع، حيث سيتم طرح عطاءاتها خلال المرحلة المقبلة بقيمة 40 مليون دينار.
وأوضح أن إدارة قطاع المياه قامت بزيادة مخصصات مياه الري بناء على احتياجات ومتطلبات القطاع الزراعي بنسبة 20-25 %، لافتا إلى أن مخصصات مياه الري تتراوح بين 125-170 مليون متر مكعب سنويا.
وبين أن تعديل اثمان مياه الري سيزيد من تحصيلات سلطة وادي الاردن التي لا تزيد على ملوني دينار سنويا، مشيرا إلى أن كلفتها تزيد على 16 مليون دينار.
من جهتهم عبر مزارعون عن مخاوفهم من أن يكون لتعديل أسعار مياه الري تأثيرات سلبية، فيما أكد آخرون ضرورة التعديل للارتقاء بالخدمة المقدمة، وجلب المزيد من المشاريع.

habes.alodwan@alghad.jo

habesdfalodwan @

التعليق