وزارة الزراعة تعتبره مبكرا

دعوات لإعلان حالة الجفاف الزراعي

تم نشره في الأربعاء 12 شباط / فبراير 2014. 12:04 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 12 شباط / فبراير 2014. 11:36 صباحاً
  • مزارع في منطقة الأغوار يحصد أرضا زراعية فيما تثير قلة الأمطار مخاوف المزارعين-(تصوير: محمد أبو غوش)

عبدالله الربيحات

عمان- فيما اعتبر الاتحاد العام للمزارعين بأن تنبؤات دائرة الارصاد الجوية "تفرض إعلان حالة الجفاف، في القطاع الزراعي، بشقيه النباتي والحيواني"، رأت وزارة الزراعة انه "من المبكر" إعلان حالة الجفاف، خاصة وان الموسم الشتوي لم ينته بعد.
وقال مدير الاتحاد المهندس محمود العوران لـ"الغد" ان الانحباس المطري يشكل "خطرا كبيرا وله اضرار بالغة" على القطاع الزراعي، نظرا للاثار السلبية المترتبة عليه، في ظل شح الامطار. مطالبا بتخفيض اسعار الاعلاف، واعادة جدولة القروض على المزارعين، سواء المتوسطة او الطويلة، او الاعفاء من فوائد القروض الزراعية، وتوفير العلاجات واللقاحات البيطرية، وتقديمها لمربي الماشية مجانا، وتأمين المياه اللازمة للمواشي ومنح قروض ميسرة.
من جهته، قال الناطق الإعلامي باسم وزارة الزراعة الدكتور نمر حدادين لـ"الغد" انه "من المبكر" إعلان حالة الجفاف، بالرغم من تأخر تساقط الأمطار، وانخفاض كمياتها في بعض مناطق المملكة.
وبين حدادين أن المزروعات والأشجار "لم تتأثر حتى الآن بانحباس الأمطار، أو تشكل الصقيع، لانها في طور النمو"، لافتاً في ذات الوقت إلى أن الموسم المطري "ما يزال في أوله، ومن المتوقع بإذن الله، أن تسقط الأمطار خلال الأيام والأسابيع المقبلة".
واضاف حدادين ان النباتات "لم تجهد لغاية الآن"، اما بنسبة للاشجار المثمرة "فمن الممكن ان تسقى عن طريق الري التكميلي، إذا لزم الامر".
وكانت وزارة الزراعة قللت من مخاوف مزارعي القمح والشعير، تجاه انحباس الامطار خلال هذا الوقت من العام، مشيرة الى ان خمسينية الشتاء قد بدأت حديثا، ويمكن ان تشهد هطولا مطريا جيدا، فيما يحذر الاتحاد العام للمزارعين من الحالة السلبية، التي ينذر بها تأخر الامطار، على محاصيل القمح والشعير.
وراى حداديدن ان "خمسينية فصل الشتاء هي ما تعتمد عليها بشكل عام هذه المحاصيل، حيث يقاس على اساسها المعدل المطري"، وراى ان قلة هطول الامطار حتى الآن "لا يقلق الزراعة، وذلك كون الرطوبة مخزنة في التربة، على اعماق مختلفة، نتيجة العاصفة الثلجية الاخيرة، كما ان الغيوم وحبات الندى تساعد على حفظ الرطوبة، وتقلل من عملية التبخر، والنباتات ما تزال في المرحلة العشبية الاولى، والرطوبة كافية، خاصة للمزارعين الذين زرعوا ارضهم مبكرا".
الى ذلك، توقع المركز الوطني للتنبؤات الجوية سقوط زخات من المطر مساء بعد غد الجمعة ويومي السبت والأحد المقبلين.
وبين مصدر في المركز لـ"الغد" امس انه من المتوقع وصول منخفضات جوية في النصف الثاني من الشهر الحالي، دون ان يوضح مدى قوة هذه المنخفضات ومواعيدها المتوقعة.

abdallah.alrbeihat@alghad.jo

@abdallahalrbeih

التعليق