ولاية واشنطن تقرر تعليق تنفيذ أحكام الإعدام

تم نشره في الأربعاء 12 شباط / فبراير 2014. 12:18 مـساءً

واشنطن- اعلن حاكم ولاية واشنطن الثلاثاء وقف تنفيذ عقوبة الاعدام في هذه الولاية الواقعة شمال غرب الولايات المتحدة وفي سجونها تسعة محكومين حاليا ينتظرون اعدامهم.
وقال الديموقراطي جاي اينسلي حاكم الولاية منذ عام واحد ان "هناك ثغرات عديدة في نظامنا وعندما يكون القرار النهائي هو الموت، هناك رهانات كثيرة تمنع قبولنا نظاما غير نموذجي".
وتابع في بيان ان "المساواة امام القانون هي اولى مسؤوليات اي ولاية. وفي حالات احكام الاعدام لست متأكدا من انه يتم احقاق العدل".
واضاف ان "عقوبة الاعدام تستخدم بشكل متفاوت في هذه الولاية ومرتبطة في بعض الاحيان بالمنطقة التي وقعت فيها الجريمة".
وهذا القرار يعني انه سيجمد بصفته حاكم الولاية، تنفيذ اي حكم بالاعدام بدون تخفيف الاحكام او منح عفو للمحكومين، كما قال البيان.
وينتظر تسعة محكومين بالاعدام في سجن والا والا حاليا تنفيذ العقوبة.
ويعود تنفيذ آخر عقوبة بالاعدام في واشنطن الى ايلول/سبتمبر 2010.
وقال اينسلي "لا اشكك في مسؤوليتهم ولا في خطورة جرائمهم ولن امنحهم عفوا (...) لكنني لا اعتقد ان جرائمهم المروعة تتجاوز المشاكل القائمة في نظامنا للعقوبة القصوى".
واوضح الحاكم في بيانه انه منذ تبني القانون الجديد في الولاية في 1981، حكم على 32 رجلا بالاعدام خففت عقوبة 18 منهم الى السجن المؤبد وتمت تبرئة واحد.
وحاليا، الغت 18 ولاية والعاصمة واشنطن عقوبة الاعدام بينما علقت سبع ولايات اخرى تنفيذ الاحكام.
وقال اينسلي "بقراري اليوم اتوقع ان تنضم ولاية واشنطن الى حوار وطني حول عقوبة الاعدام (...) وانا واثق من ان مواطنينا سيشاركون في هذا الجدل المهم جدا".-(ا ف ب)

التعليق