أهالي منطقة الوسية بالكرك يشكون تردي الخدمات

تم نشره في الخميس 13 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً
  • منظر عام من محافظة الكرك - (ارشيفية)

الكرك– شكا عدد من الاهالي والمعلمين القاطنين في إسكان المعلمين في منطقة الوسية شمال الكرك من إهمال وتقصير الجهات المعنية في توفير الخدمات للمواطنين، كتراكم النفايات وعدم وجود إنارة بالشارع وانتشار الكلاب الضالة.

وقال عمران اللصاصمة نيابة عن الأهالي ان أهالي الحي يشكون من تراكم النفايات بين المنازل وعدم وصول ضاغطة النفايات التابعة لبلدية الكرك الكبرى منذ أشهر، الامر الذي أدى إلى تراكم النفايات وتشكل مكرهه صحية.

وأضاف ان الحي محروم من الخدمات كافة حيث لا توجد وحدات إنارة في الشوارع وتكثر الكلاب الضالة في ساعات الصباح الباكر والمساء، مشيرا إلى أن الحي خارج حدود التنظيم ومدخل الحي يعاني كثرة الحفر رغم المطالب المتكررة من الجهات المعنية لطمرها.

وناشد أهالي الحي مسؤولي الكرك من بلدية وأشغال وشركة كهرباء النظر لمتطلبات الحي الأساسية أسوة بباقي الأحياء في مناطق الكرك.

وأكد رئيس بلدية الكرك الكبرى المهندس محمد المعايطة انه رغم أن المنطقة تقع خارج حدود التنظيم المشمول بخدمات البلدية إلا أن البلدية حريصة على إرسال ضاغطة النفايات للمنطقة وتقديم الخدمات الإنسانية لهم، داعيا سكان المنطقة العمل على تنظيمها رسميا حسب إجراءات التنظيم الرسمية ليصار الى معاملتها كباقي مناطق المحافظة وشمولها بالخدمات.-(بترا)

التعليق